رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

والدة ديفيد لويز بعد "كباري" سواريز: بحبك مهما حصل

رياضة

الجمعة, 17 أبريل 2015 08:17
والدة ديفيد لويز بعد كباري سواريز: بحبك مهما حصل
القاهرة - بوابة الوفد - محمد ثروت:

عادة لا تتدخل أمهات اللاعبين للتعليق على المستوى الذي يقدمه أبناؤهن في المباريات، ويتركن الأمر لأصحاب التخصص، أو كما يقول المدرب المصري فاروق جعفر في جملته الشهيرة "إحنا كفنّيين".

ولكن ريجينا سيليا، والدة البرازيلي الدولي ديفيد لويز، مدافع باريس سان جيرمان الفرنسي، كان لها رأي آخر، خاصة بعد مباراة الفريق الباريسي مع برشلونة الإسباني في ذهاب دور الثمانية لمسابقة دوري أبطال أوروبا في باريس، والتي انتهت

لصالح العملاق الكتالوني 3-1.

الهزيمة في حد ذاتها ليست مصيبة، ولكن الكارثة تكمن في الأداء الباهت الذي قدّمه لويز في المباراة، والذي توّجه بتسببه في هدفين رائعين سجلهما الأوروجوياني لويس سواريز لاعب برشلونة، والذي أهان المدافع البرازيلي مرتين قبل أن يهزّ الشباك.


في المرتين مرّ "العضاض" سواريز من لويز بطريقة "الكوبري" الشهيرة، لينفرد بعدها بالمرمى

ويسجّل هدفين وضعا برشلونة على أعتاب الدور قبل النهائي للبطولة.

سيطرت السخرية من لويز على جميع الصحف والمواقع العالمية، وكان التعليق الأشهر من جانب جلين هودل، اللاعب الدولي الإنجليزي السابق، والذي قال: لقد ظهر لويز خلال المباراة وكأنه طفل يبلغ من العمر 8 سنوات، ولم يسبق تدريبه مطلقاً".


إلا أن والدة لويز واجهت ذلك من خلال تعليق على موقع انستجرام قالت فيه: هذا هو ابني وسأظل فخورة به... سأظل أحبك في المباريات التي تتألق فيها وأيضاً في المباريات التي لا تسير الأمور فيها على ما يرام.

أهم الاخبار