رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

جاريدو: مصر تفتقد للفكر الاحترافي

رياضة

الاثنين, 09 مارس 2015 16:26
جاريدو: مصر تفتقد للفكر الاحترافي جاريدو

يؤكد الإسباني خوان كارلوس جاريدو مدرب فريق الأهلي المصري لكرة القدم خلال مقابلة مع وكالة الأنباء الإسبانية أنه يشعر بالراحة في مصر ولا يفكر سوى في حصد المزيد من البطولات مع النادي القاهري، داعيا اللاعبين الشباب إلى الابتعاد عن الغرور وتطبيق الفكر الاحترافي.

كما رحب جاريدو في المقابلة بقرب تولي الأرجنتيني هكتور كوبر قيادة المنتخب المصري الأول، متمنيا له التوفيق وأن يحظى بفترة إقامة جيدة في البلد العربي.

وقال المدرب الذي يقود "الشياطين الحمر" منذ الصيف الماضي وتوج معهم بلقبي الكونفدرالية الأفريقية والسوبر المصري: "الصورة تبدو مختلفة بعض الشيء عن مصر في الخارج، لكن في الحقيقة الوضع هنا مختلف والحياة اليومية جيدة ومريحة، بالتأكيد الظروف ملائمة من أجل الحياة. أنا على يقين من أن أي شخص سيأتي من الخارج إلى هنا سيعيش بشكل جيد ولهذا أتمنى التوفيق والأفضل لهكتور وأن يقضي فترة جيدة هنا في مصر".

وعن إمكانية التعاون معه، قال جاريدو: "إنه مدرب يمتلك خبرة واسعة ومشوارا كبيرا وعظيما، وبالتأكيد هو يعلم جيدا ماذا يريد ويعلم أن الأهلي فريق كبير ويقدم لاعبين كثر للمنتخب، وأنا أرحب بأي تعاون معه في المستقبل، وسأوفر له أي شيء يحتاجه، خاصة وأن كلانا يتحدث الإسبانية".

وعن رأيه في الفوارق بين كرة القدم المصرية والإسبانية، انتقد مدرب فياريال وريال بيتيس السابق بشكل ضمني حال اللاعبين المصريين بتأكيده: "كرة القدم في إسبانيا احترافية بشكل أكبر، جميع اللاعبين لديهم تعليم رياضي مرتفع، ولديهم دراية واسعة بما يسمى (التدريب غير المرئي) وهو ما يخص كل شيء خارج الملعب، يعلمون بشكل جيد أهمية النوم والتغذية والمياه والاعتناء بالحياة بوجه عام خارج الملعب، يعلمون أن هذا الأمر هام للغاية".

وشدد: "إذا ما اعتنى اللاعب بكل هذه التفاصيل الخاصة بحياته المهنية داخل وخارج الملعب، فإن هذا سيساهم في ارتفاع أدائه وجعله لاعبا أفضل".

وأردف: "لدينا الكثير من اللاعبين الشباب، وعلينا أن نوجههم لضرورة تطبيق الحياة المهنية كرويا، لكن في الوقت نفسه لدينا لاعبن مخضرمين أمثال حسام غالي أو شريف إكرامي لديهما خبرة طويلة ولعبا في دوريات أخرى ولديهما تعليم رياضي مرتفع".

إلا أنه امتدح أيضا المهارة الفطرية للاعب المصري وقدرته على التطور: "الشباب هنا يلعبون كرة القدم منذ الصغر وهذا له فائدة كبيرة لأنه يمنحهم المهارة التي يحتاجها أي لاعب كرة ويجعلهم قادرون على ممارستها، أرى أن هناك لاعبين كثر يمكنهم أن يتطوروا مع الوقت إذا ما طبقوا العقلية الاحترافية".

وبسؤاله عن حاجته لدعم الفريق خلال موسم الانتقالات الصيفية القادم، قال إن سوق الانتقالات لا يزال بعيدا وأنه لا يفكر حاليا في التعاقد مع لاعبين جدد وأنه بالتالي يركز في اللاعبين الموجودين حاليا.

وعن روابط "الأولتراس" التي أثارت جدلا كبيرا في الساحة الكروية المصرية خلال الفترة الماضية، ما تسبب في توقف الدوري المحلي مجددا قبل قرار استئناف أواخر الشهر الجاري، قال: "جماهير الأهلي لا غنى عنها وهي التي تدعم وتؤازر الفريق وتعشقه، هناك عدد قليل من الأندية في العالم التي تمتلك جماهير بهذا الحجم، وهذه نقطة غاية في الأهمية والإيجابية بالنسبة للأهلي، وتميزه عن أقرانه".

وأضاف أنه يمكن مقارنة الأهلي بأفضل أندية في العالم من الناحية الجماهيرية، لكنه أردف: "إلا أنه وقعت أمور مؤسفة خلال الأعوام الماضية وأرى ضرورة تجنبها في المستقبل، ينبغي تعزيز الإجراءات الأمنية كي لا تتكرر مثل هذه الأمور مجددا، فهناك جموع غفيرة من الجماهير تذهب للملاعب وينبغي حمايتها وحماية تلك المنشآت، أتمنى أن نتعلم مما حدث، وأنا على ثقة بأن هذه الوقائع

لن تحدث مجددا، لأنه بالتأكيد سيكون هناك مزيد من التنظيم حول الملاعب".

لكنه دافع في نفس الوقت عن ضرورة عودة الجماهير للملاعب رغم حالات الشغب المتكررة وتشديد الحكومة على خوض المباريات مستقبلا بدون جماهير: "أرى أنه من الهام للغاية عودة الدوري وأن يستمر اللعب بشكل طبيعي وكذلك عودة الجماهير للملاعب في المستقبل، وبالنسبة للأهلي فإنه من الهام للغاية عودة جماهيره للمدرجات لأن تشجيعهم بكل تأكيد سيساهم في فوز الفريق".

وعن التحديات القادمة للفريق، قال: "أمامنا مباراة هامة في دوري أبطال أفريقيا أمام الجيش الرواندي، وعلينا أن نركز جيدا فيها لأنها البطولة الأكثر شهرة في افريقيا وتتطلب منك أفضل مستوى".

وتابع: "بالتأكيد سنواجه العديد من الصعوبات بداية من أول مباراة في البطولة، وسنواجه ظروفا صعبة ورحلات سفر طويلة وملاعب بظروف سيئة وفرقا قوية للغاية لهذا علينا أن نقدم أفضل ما لدينا، قبل أن يؤكد "لاعبو الأهلي أبطال وهم أفضل لاعبين في أفريقيا، وسنظهر ذلك في هذه البطولة".

وأضاف: "أما بخصوص الدوري فلازالت أمامنا فرصة لتقليص فارق النقاط مع المتصدر خلال الدور الثاني، لكن علينا أن نؤدي بشكل جيد للغاية، والأهلي قادر دوما على تخطي اللحظات الصعبة ومطالب دوما بتحقيق الفوز وهذا هو هدفنا".

وعن نصائحه للارتقاء بكرة القدم في مصر، قال: "من المهم تحسين المنشآت الرياضية والاعتناء بشكل أفضل بالملاعب كي تكون في ظروف مواتية للعب الكرة، والاهتمام بكل التفاصيل التي تساعد في أن تُلعب كرة القدم بشكل أفضل".

وأضاف "وأيضا على اللاعبين الشباب أن يتعلموا أن يكونوا أكثر مهنية، وألا ينجذبوا لمديح الجماهير فيغتروا بأنفسهم عندما يتألقون في بضع مباريات، وأن يعلموا أن اللاعب النجم هو من يتخطي 100 مباراة رسمية ويكون لديه مشوار كروي طويل".

وحذر: "وإذا انقادوا وراء ذلك فلن يقدموا الأداء المطلوب أو المفترض أن يصلوا إليه، ما أطلبه دائما هو العمل والجهد والإيمان والفهم بأن العمل هو ما سيقودك للنجاح".

وبسؤاله عن محطته القادمة بعد الأهلي وإذا ما كان يفكر في مواصلة التدريب بالمنطقة العربية أو العودة لإسبانيا، قال: "أركز حاليا مع الأهلي وأنا سعيد هنا ولا أفكر مطلقا في أي شيء آخر في الوقت الحالي".

وعن توقعاته للكلاسيكو الإسباني بين برشلونة وريال مدريد الذي سيقام يوم 22 مارس/آذار الحالي، قال إنه يتوقع فوز الفريق الكتالوني وتتويجه لاحقا باللقب، نظرا لتراجع مستوى الملكي.
 

أهم الاخبار