الأزمة المالية تهدد بتوقف أنشطة الاتحاد السكندرى

رياضة

الخميس, 12 فبراير 2015 10:42
الأزمة المالية تهدد بتوقف أنشطة الاتحاد السكندرى
الإسكندرية – بوابة الوفد - أحمد فاروق

يواجه نادي الاتحاد السكندري أزمة مالية طاحنة تهدد بتوقف أنشطته و ورحيل لاعبيه، حيث طلب الثنائي المحترف بالفريق الأول لكرة السلة الأمريكي ليزلي والتونسي أمين رزيق فسخ تعاقدهما مع النادي لعدم التزامه اكثر من مرة بصرف مستحقاتهم في مواعيدها، كما هدد عدد من اللاعبين بالامتناع عن حضور التدريبات مما قد يؤثر على استعداداً الفريق للمباراة المرتقبة امام سبورتنج في نهائي الكأس.

كان لاعبو الفريق الاول للكره الطائرة نفذوا بالفعل إضراباً جماعياً عن حضور التدريبات مما ترتب عليه اتخاذ مجلس إدارة النادي قراراً بتجميد هؤلاء اللاعبين وتحويلهم للتحقيق وتصعيد لاعبي فريق الشباب تحت 19 سنة لاستكمال مباريات الفريق في مسابقة الدورى الممتاز.

 

 يبدو ان الأيام القليلة المقبلة تشهد انفجار بركان غضب لاعبي الفريق الأول لكرة القدم، حيث بدأت

بوادر ازمة بين الإدارة واللاعبين الجدد المتعاقد معهم خلال فترة الانتقالات الشتوية الذين لم يتقاضوا أي مبالغ مالية وقت توقيعهم على العقود، حيث بدأوا في المطالبة بمقدم التعاقد، كما طالب باقي اللاعبين بمكافآت المباريات الأخيرة التى تجاهلت إدارة النادي صرفها.

 

يذكر ان احد أعضاء مجلس الادارة الذي دأب على إقراض النادي مبالغ مالية لحل أزماته المتكررة توقف عن الصرف بسبب تراكم ديون النادي لديه وتخوفه من تجاهل الإدارة رد تلك المبالغ في ظل النقص الشديد في الإيرادات.

أهم الاخبار