رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

الليلة..تونس يكفيها التعادل أمام الكونغو..وزامبيا تواجه الرأس الأخضر

رياضة

الاثنين, 26 يناير 2015 09:59
الليلة..تونس يكفيها التعادل أمام الكونغو..وزامبيا تواجه الرأس الأخضر
كتب - صبري حافظ:

تقام في الثامنة مساء اليوم الإثنين مباراتان في الجولة الثالثة لمباريات المجموعة  الثانية حيث يلتقي  بملعب باتا المنتخب التونسي والكونغو الديمقراطية وفي نفس الموعد يواجه المنتخب الزامبي الرأس الأخضر بملعب ايبيان.

المنتخب التونسي الليلة في مواجهة متكافئة امام فهود الكونغو الديمقراطية حيث تحتاج نسور قرطاج لنقطة  التعادل للتأهل للدور الثاني بعد ان جمع الفريق التونسي اربع نقاط من فوز أخير في الجولة الثانية  على زامبيا بهدفين مقابل هدف و تعادل في الجولة الاولى مع الرأس الاخضر بهدف لكل منهما.
اما الكونغو فرصيدها نقطتان فقط من تعادلين مع زامبيا بهدف لكل منهما والتعادل السلبي مع الرأس الأخضر، وليس  امام الكونغو سوى الفوز اليوم لتأكيد التأهل وهي مهمة صعبة لفهود الكونغو امام نسور قرطاج التي تسعى للفوز ليس لمجرد التأهل وإنما لصدارة المجموعة.
التوانسه غادروا مدينة ايبيان الجمعة الماضية بعد حصة تدريبية قوية الى

مدينة باتا  وواجهت البعثة التونسية ارهاقا للرحلة الطويلة التي قطعتها البعثة من ايبيان الى باتا والتي استغرقت مايزيد علي اربع ساعات.
وحاول البلجيكي جورج ليكينز المدير الفني لتونس تصحيح اخطاء مباراة زامبيا رغم الفوز خاصة انه يواجه هجوما من الصحافة التونسية ووسائل الاعلام المختلفة بسبب تواضع المستوى وهو مايقلل من طموح التوانسة في الوصول للمربع الذهبي للبطولة..
وقال جورج ليكنز إنه يسعى حالياً لتفادي ارهاق  اثار الرحلة المرهقة والوقوف على نقاط القوة والضعف في صفوف المنافس خاصة أنه يملك لاعبين حاسمين بإمكانهم صنع الفارق في أي لحظة وسنعمل لهم ألف حساب.
اما لقاء زامبيا الملقب بالرصاصات النحاسية والرأس الأخضر اسماك القرش الزرقاء فلا يقبل القسمة على اثنين للمنتخبين بسبب رصيدهما المتواضع فزامبيا ليس
امامها سوى الفوز اذا ارادت التأهل لتجمد رصيدها عند نقطة واحده من تعادل مع الكونغو 1-1 والخسارة من تونس وعليها ايضا ان تنتظر نتائج الآخرين والرأس الاخضر رصيدها نقطتان من تعادلين مع تونس  والكونغو الديمقراطية وليس امامها أيضا سوى الفوز لأن التعادل قد يطيح بها في حال فوز الكونغو على تونس اما تعادل الرأس الاخضر مع زامبيا وتونس مع الكونغو فسوف يتساوى رصيد المنتخبين الكونغو والرأس الاخضر في النقاط والاهداف ايضا حيث يبلغ رصيد كل منتخب منهما هدفا وعليه هدف وبالتالي قد تحسم القرعة تأهل احدهما خاصة ان المواجهات المباشرة  ايضا تعادل.
في سياق آخر نجح  محمد روراوه رئيس الاتحاد الجزائري في لم شمل لاعبي المنتخب الجزائري بعد الخسارة امام غانا بهدف وقبل لقاء السنغال المصيري غدا الثلاثاء لتضاؤل فرص التأهل ويأتي لقاء روراوة باللاعبين بسبب استياء لاعبي  محاربي الصحراء على خيارات المدرب كريستيان جوركوف خاصة الثنائي عبد المؤمن جابو والعربي هلال سوداني اللذين لم  يشاركا في البطولة.
وقدم الجهاز الفني للمنتخب الجزائري سفرة الى مدينة ملابو لإجراء حصة تدريبية بأحد ملاعب المدينة قبل المواجهة المصيرية.

أهم الاخبار