رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

نسور نيجيريا فى معركة شرسة أمام راقصي التانجو لضمان التأهل

رياضة

الأربعاء, 25 يونيو 2014 08:32
نسور نيجيريا فى معركة شرسة أمام راقصي التانجو لضمان التأهل
كتب- سامح سعيد :

يلتقي في السادسة مساء بتوقيت القاهرة منتخبا الأرجنتين المتأهل رسميا إلى الدور الثاني و نيجيريا الساعي  لدخول دور الـ 16 للمرة الأولى منذ نهائيات كأس العالم عام 1998 بفرنسا وهي المباراة التي ستجمع الفريقين على ملعب بيريا ريو بمدينة بورتو اليجري.

يدخل منتخب الأرجنتين المباراة بهدف تحقيق الفوز ليحصل على العلامة الكاملة في الدور الأول فيما سيكون على منتخب نيجيريا تحقيق التعادل على أقل تقدير ليضمن الصعود للدور الثاني دون النظر لنتيجة منافسه إيران في مباراته أمام البوسنة والهرسك.

لم يظهر لاعبو التانجو في مستواهم على الاطلاق أمام منتخب إيران وفشل كل نجوم الأرجنتين الكبار في اختراق دفاع المنتخب الإيراني حتى نجح ليونيل ميسي في اقتناص هدف الفوز بمهارته المعهودة لتثور العديد من التساؤلات حول المنتخب الارجنتيني وهل سيواصل انتكاساته في المونديال بسبب عدم التجانس الواضح بين لاعبيه ووجود مهارات متعددة في صفوفه إلا أن الأداء الخططي للفريق دون المستوى الكافي للوصول إلى المراحل النهائية في كأس العالم وهو أمر سيكون كارثيا بحق لمنتخب

يضم نجوما مثل ليونيل ميسي وانخيل دي ماريا وسيرخيو أجويرو وهيجواين ولافيتزي.

النجم الأرجنتيني الاسطوري دييجو مارادونا انتقد طريقة أداء الأرجنتين أمام منافسه الإيراني مؤكدا أن منتخب الارجنتين بلا ايقاع حقيقي في الملعب، وقال: وجدت في الملعب منتخباً يبحث عن نفسه. المنتخب الأرجنتيني بطىء للغاية ولا يمكنه مواصلة المشوار بمثل هذه الطريقة.

وعن مواجهة نيجيريا قال المدير الفنى سابيلا: لا توجد أي مباراة سهلة في المونديال تابعنا ما قدمه منتخب نيجيريا في مباراتيه أمام إيران ثم البوسنة ونجاحه في حصد أربع نقاط تجعل من حقه التطلع الصعود للدور الثاني، كما أن تجاربنا السابقة في ملاقاة نيجيريا كانت تتسم بالصعوبة وهو ما يجعلنا في منتهى الحذر قبل المباراة.

التسريبات الصادرة من المعسكر الارجنتيني تؤكد أنه لا ينوى المغامرة بمنح عدد من اللاعبين راحة في مواجهة نيجيريا حيث يسعى منتخب الأرجنتين للحصول على المركز الأول

لتجنب مواجهة صعبة أمام فرنسا في الدور الثاني وبالتالي سيحافظ على نفس التشكيلة التي خاضت مواجهة إيران وربما يكون التغيير الوحيد في التشكيلة الأرجنتينية يتمثل في وجود إيزيكيل لافيتزي من بداية المباراة بدلا المهاجم هيجواين والاكتفاء بتواجد سيرخيو اجويرو في خط الهجوم رغم أن أجويرو لم يظهر حتى الآن بالمستوى المتوقع.

أما منتخب نسور نيجيريا فيبدو أنه مصرا على إعادة أمجاد نتائج المنتخب التاريخي لنيجيريا عام 1994 بالولايات المتحدة الامريكية عندما نجح منتخب نيجيريا في التأهل للدور الثاني حيث إن ما قدمه النسور يفوق كل التوقعات التي سبقت مشاركة نيجيريا في البطولة فقد نجح النسور في تحقيق الفوز على منتخب البوسنة الصعب وخسر نقطتين مستحقتين بالتعادل مع منتخب إيران وبات ينتظر تحقيق نقطة واحدة في مباراته أمام الأرجنتين أو حتى الخسارة أمام الأرجنتين في حالة تعثر إيران امام البوسنة والهرسك.

منتخب نيجيريا أظهر خلال مباراة البوسنة امتلاكه لمجموعة رائعة من اللاعبين القادرين على احراج أي فريق في مقدمتهم المايسترو جون اوبي ميكيل وزميله في وسط الملعب أو نازي ثم ثلاثي الهجوم أحمد موسى وأودومونجي والمقاتل إيمانويل إيمينيكي ثم كان تماسك خط الدفاع أهم عوامل تفوق نيجيريا في مباراتيها حيث نجح جوزيف يوبو العائد بعد غياب في قيادة الدفاع النيجيري ببراعة ومن خلفه الحارس الخبير فيسنت أنيما.

 

أهم الاخبار