رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

"السامبا" البرازيلية تستدرج الكاميرون

رياضة

الاثنين, 23 يونيو 2014 08:53
السامبا البرازيلية تستدرج الكاميرونالبرازيل والكاميرون
إعداد – سامح سعيد:

في محاولة لإعادة الصورة الجميلة للكرة البرازيلية، يدخل منتخب البرازيل مباراته أمام نظيره الكاميروني والتي ستجمع المنتخبين على الملعب الوطني بمدينة برازيليا في ختام مباريات الدور الأول للمجموعة الأولى ببطولة كأس العالم بالبرازيل.

ورغم أهمية المباراة والنقاط الثلاث للمنتخب البرازيلي لضمان التأهل للدور الثاني بل والحصول على الصدارة لتجنب مباراة صعبة في الدور الثاني أمام منتخب هولندا المرشح لتصدر المجموعة الثانية إلا أن الهدف الرئيسي لمنتخب البرازيل بقيادة مديره الفني لويس فيليبي سكولاري ونجومه سيكون هو تقديم عرض قوى وتسجيل مجموعة من الأهداف تعيد الثقة للهجوم البرازيلي الذي ظهر متواضعاً في مباراتي كرواتيا والمكسيك.
وربما تكون عودة مهاجم زينيت سان بطرسبورج الروسي هالك بمثابة دعم للهجوم البرازيلي بعدما غاب هالك عن مباراة المكسيك بسبب الشد العضلي الذي

عاني منه بعد مباراة كرواتيا الافتتاحية وهو ما زاد من معاناة الهجوم البرازيلي في مواجهة المكسيك.
حارس البرازيل خوليو سيزار وصف مباراة الكاميرون بالمهمة للغاية لمنتخب البرازيل مشيراً إلى أن منتخب راقصي السامبا لن يلعب المباراة بطريقة اختيار منافسه في الدور الثاني بعدما يكون قد علم بنتيجة المجموعة الثانية بشكل نهائي.
ويراهن منتخب البرازيل على نجومه خوليو سيزار حارس المرمى وتياجو سيلفا ودانتي ودافيد لويز ومارسيلو والمتألق نيمار وأوسكار وويليان وراميريس.
في المقابل يبدو منتخب الكاميرون في مأزق أمام منافسه البرازيلي المتحفز وأن الأسود في طريقهم لهزيمة جديدة تضيف المزيد من القتامة لصورة منتخب كاميروني هو الأسوأ في تاريخ اسود
الكاميرون عبر تاريخه الطويل في المونديال منذ عام 1982.
منتخب الكاميرون فشل في تحقيق أي إيجابية طوال المونديال فظهر مهلهلاً من الناحية الدفاعية وكان منتخبا المكسيك وكرواتيا اللذان واجههما في مباراتيه السابقتين قادرين على غزو المرمى الكاميروني بالمزيد من الأهداف، بينما فشل في تقديم أي جديد من الناحية الهجومية وبات على المنتخب الكاميرون إجراء عملية تجديد شامل وسريع لصفوفه لو أراد الحفاظ على سمعته بالقارة السمراء وإلا فإنه سيلحق بالقوى الافريقية السابقة والتي توارت في الوقت الحالي.
انهيار الكاميرون الفني تبعه أيضا انهيار أخلاقي للأسود فشاهد الجميع اللاعبين يطالبون بمستحقات مالية ويرفضون الصعود إلى الطائرة قبل التوجه للبرازيل ثم الاشتباك في الملعب بين الثنائي موكانجو واوسو إيكوتو في الملعب خلال مباراة كرواتيا ثم طرد لاعب برشلونة الأسباني ألكسندر سونج من نفس المباراة بشكل سيئ يدل على الاستهتار التام من جانب اللاعب.
ويسعى منتخب الكاميرون لتحقيق نتيجة إيجابية للخروج بشكل مشرف في غياب لاعب الوسط سونج للإيقاف وصامويل إيتو للإصابة.

أهم الاخبار