رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

«الماتادور» الإسباني يصارع تشيلي في مهمة رد الاعتبار

رياضة

الأربعاء, 18 يونيو 2014 09:02
«الماتادور» الإسباني يصارع تشيلي في مهمة رد الاعتبار
كتب - سامح سعيد:

يواجه المنتخب الأسباني حامل اللقب خطر الخروج المبكر من مونديال البرازيل ، عندما يلتقي بتشيلي في الجولة الثانية بالمجموعة الثانية ، والتي ستقام على ملعب ماراكانا .. حيث يحتل المنتخب الأسباني المركز الأخير ، بعد الهزيمة التاريخية في المباراة الأولى من هولندا 5-1 ، بينما يأتي منافسه التشيلي في المركز الثاني بعد فوزه على استراليا 3-1 .

ويأمل نجوم المنتخب الإسباني أن يتكرر سيناريو المونديال الماضي ، عندما إنهزموا في المباراة الأولى أمام سويسرا بهدف نظيف ، ليفوزوا بعد ذلك في 6 مباريات متتالية ويحققوا اللقب العالمي .. كما أن التفاؤل يحيط بالجماهير الإسبانية ، لأن الماتادور لم يتعرض لهزيمتين متتاليتين في عهد المدرب ديل بوسكي .

ولن يكون الطريق سهلا للماتادور خلال لقاء الليلة ، فسيواجه فريق متحمس لديه إصرار على التواجد في دور ال 16 رغم صعوبة مهمته ، ولكن الأداء الجيد الذي قدمه ألكسيس سانشيز ورفاقه

في المباراة الأولى ، منحتهم إصرارا على التقدم في المونديال ، ولكنهم يدركون جيدا أن إسبانيا ليست مثل إستراليا ، ويعلمون صعوبة المهمة أمام الماتادور الجريح.

الأخطاء التي ظهرت على أداء اسبانيا في المباراة الأولى ، حاول ديل بوسكي علاجها خلال الأيام القليلة الماضية ، وتمثلت في جميع خطوط الفريق وينوي المدير الفني الإسباني خلال اللقاء مواصلة كاسياس لمشواره في البطولة ، بعيدا عن الأخطاء التي وقع فيها خلال اللقاء الأول ، ولكن خبرته ستمكنه من التماسك سريعا وهو ما يثق فيه ديل بوسكي .

ويبقى خافي مارتينيز أحد الأوراق التي قد يعتمد عليها ديل بوسكي غدا بدلا من تشافي ، حيث صرح المدرب المخضرم بأنه قد يجري تعديلات على قائمته للمباراة .. في المقابل سيعتمد خورخي سامباولي على

تشكيلته التي أدت بقوة أمام إستراليا .

ولن يتخلى المنتخب الإسباني عن طريقته المعتادة في الإستحواذ على الكرة خلال فترات كثيرة من المباراة ، ولكن سيبقى عدم تلقي أهداف هو الشغل الشاغل للفريق بعد خماسية هولندا ، حيث وضح القصور في سرعة الإرتداد من الهجوم للدفاع ، وهو ما سيحاول إستغلاله منافسه مثلما فعل نجوم هولندا .

في المقابل سيعتمد المنتخب التشيلي على القوة في الأداء ، ومهارة مهاجمه ألكسيس سانشيز لاعب برشلونة القادر على حسم الأمور لدرايته بطبيعة أداء نجوم المنتخب الإسباني ، وأيضا فيدال الذي يتميز في خط المنتصف .

ديل بوسكي المدير الفني لإسبانيا صرح قبل اللقاء قائلا : أعلم جيدا الضغوط التي وضعنا أنفسنا فيها خلال لقاء تشيلي ، ولكن لدي ثقة كبيرة في نجوم الفريق ، وأنهم قادرين على عبور الأزمة والفوز بالنقاط الثلاث لمواصلة مشوار المونديال .

أما خورخي سامباولي المدير الفني لتشيلي قال : الفوز على إسبانيا سيضمن لنا مكانا في دور ال16 من البطولة ، ولكني أعلم مدى خطورة المنتخب الإسباني ، فيكفي إنه حامل اللقب ، ويضم مجموعة من أفضل لاعبي العالم ، وأمتلك الثقة في عناصر فريقي .

أهم الاخبار