رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

البطل العالمي في الرمح: أحلم بذهبية أوليمبياد البرازيل

رياضة

الأحد, 08 يونيو 2014 08:12
البطل العالمي في الرمح: أحلم بذهبية أوليمبياد البرازيل إيهاب عبد الرحمن
كتب - عادل يوسف:

قرر المهندس خالد عبدالعزيز وزير الشباب والرياضة ضم البطل المصري ايهاب عبدالرحمن الي مشروع البطل الأوليمبي بعد حصوله علي «الماسي الذهبي» والمصنف الأول عالميا في رمي الرمح محطما الرقم القياسي العالمي الجديد وغير المسبوق بالدوري الماسي

جولة شنغهاي بالصين، محققا مسافة قدرها 89٫21 متر محطما الرقم القياسي السابق المسجل باسم تردنداد وتوباجو صاحب ذهبية أوليمبياد لندن 2012 والذي حقق مسافة قدرها 84٫58.
طالب وزير الرياضة المستشار خالد زين رئيس اللجنة الأوليمبية بوضع خطة جيدة للبطل المصري في ألعاب القوي لتحقيق الميدالية الذهبية في أوليمبياد البرازيل القادمة 2016 وعلي الفور عقد «زين» جلسة طارئة مع اللاعب في وجود الدكتور وليد عطا رئيس الاتحاد واللواء سامح مباشر رئيس لجنة التخطيط باللجنة الأوليمبية لمعرفة المشاكل التي يعاني منها البطل الأوليمبي لحلها وكأن أوسعها المطلب الرئيسي للبطل أن توفر وزارة الرياضة واللجنة الأوليمبية وظيفة وشقة ثم برنامج إعداد جيدا يتضمن العديد من

المعسكرات الخارجية مع أبطال العالم في الدول المتقدمة في أم الألعاب لمواصلة إنجازاته علي المستوي الدولي والأوليمبي.
أعرب إيهاب عبدالرحمن البطل المصري عن سعادته البالغة لاهتمام الدولة بعد حصوله علي «الماسي الذهبي» مؤكدا أن تكريم الدولة له وسام علي صدره خاصة تكريم المستشار عدلي منصور رئيس الجمهورية السابق الذي حرص علي مكالمته وهنأه عقب الفوز وكذلك المهندس إبراهيم محلب رئيس الوزراء والمهندس إبراهيم محلب رئيس الوزراء والمهندس خالد عبدالعزيز وزير الشباب والرياضة والمستشار خالد زين رئيس اللجنة الأوليمبية وأخيرا راعي لعبة ألعاب القوي الدكتور وليد عطا الذي أعاد اللاعب من جديد للمضمار بعد أن كان اللاعب قد حدث له العديد من المشاكل في الماضي ولولا وليد عطا لما حققه هذا الإنجاز.
وقال إيهاب عبدالرحمن إنه سيبدأ الاستعداد لأوليمبياد
ريودي جانيرو 2016 فلديه حلم كبير يسعي لتحقيقه لإحراز الميدالية الذهبية بالإضافة الي خوض منافسات بطولة العالم وتحقيق المزيد من الإنجازات عامة ولألعاب القوي خاصة.
وأضاف أن رؤيته لمستقبل ألعاب القوي في مصر بدأت تستعيد مكانتها المعهودة خلال السنوات القليلة الماضية من خلال إحراز البطولات والدورات العربية والأفريقية.
وقال: هذه الإنجازات جاءت نتيجة جهد وعرق مبذول من مجلس إدارة الاتحاد برئاسة الدكتور وليد عطا والمرحوم الدكتور سليمان حجر الذي كان يخطط جيدا للوصول باللعبة الي المستوي العالمي والأوليمبي.
وقال «عبدالرحمن» إن الفضل في الإنجاز الذي حققته يرجع في البداية الي الله عز وجل ثم والدتي وأسرتي ثم أسرة ألعاب القوي بداية من المدربين الذين اجتهدوا كثيرا معي خلال الفترة الماضية حتي إدارة الاتحاد التي قامت بتوفير المعسكرات التي طورت كثيرا من مستواي بشكل كبير قبل المشاركة في فعاليات الدوري الماسي ولتحقيق الرقم القياسي بعد فترة إعداد استمرت أكثر من عام.
ووعد البطل الماسي بتحقيق ميدالية إذا توفر الدعم المناسب في أوليمبياد البرازيل مؤكدا أن الميدالية حلمه الكبير الذي يحلم به منذ الصغر.
وتقدم إيهاب عبدالرحمن بالشكر للنادي الأهلي برئاسة محمود طاهر الذي أكد رعاية اللاعب خلال الفترة القادمة.

أهم الاخبار