رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

فيديو..

إكرامي يُنقذ الأهلى بأعجوبة أمام أفريكانز

رياضة

الأحد, 09 مارس 2014 19:09
إكرامي يُنقذ الأهلى بأعجوبة أمام أفريكانز
كتب- صبري حافظ

تأهل فريق الأهلي إلي دور الـ16 ببطولة دوري أبطال أفريقيا بعد الفوز علي يانج أفريكانز بطل تنزانيا بركلات الترجيح بنتيجة 4-3 في إياب دور الـ32 من البطولة وذلك بملعب المكس بالإسكندرية.

وانتهي الوقت الأصلي للمباراة بفوز الأهلي بهدف وحيد سجله سيد معوض ليحتكم الفريقين إلي ركلات الترجيح بعد انتهاء لقاء الذهاب بفوز بطل تنزانيا بهدف نظيف.

الشوط الأول
بدأ فريق يانج اللقاء مهاجماً عكس المتوقع ومن أول هجمة للفريق الضيف يسدد "فورن" بعد إنطلاقه لم تجد من يوقفه ويستبسل شريف إكرامي في التصدى لها.

لم تستمر محاولات الفريق التنزاني كثيراً ليرد عبد الله السعيد بتسديدة قوية من ضربة حرة مباشرة "في السما".

يحاول الأهلي تنوع هجماته ولكنه فشل بسبب البطئ الشديد وابتعاد الخطوط مما ساعد الدفاع التنزاني بقيادة نادر هارون الذي تصدى لمحاولات عمرو جمال والسعيد وجدو.

ومن هجمة محققة يمرر السعيد كرة بينية يفشل عمرو جمال في

استغلالها وكانت الأقرب للتسجيل للفريق الأحمر.

تنحصر الكرة في منتصف الملعب مع محاولات من جانب ثنائي يانجا وسكييزا ولكنها تكسرت بفضل تحركات ورقابة محمد نجيب  وسعد سمير وارتداد رامي ربيعة كثيراً للخلف.
فشل الثلاثي الأهلاوي خلف عمرو جمال وجدو والسعيد وموسى يدان في تنوع الهجمات والاختراق.

وانحصرت الكرة في الدقائق الأخيرة في منتصف الملعب دون أي خطورة على مرمى الفريقين.
الشوط الثاني
بدأ الأهلي الشوط الثاني أكثر سرعة ورغبة في الفوز وتعويض هدف يانج في لقاء الذهاب ومع تحركات إيجابية من عبد الله السعيد و محمد ناجي "جدو".

ومع التحرك الأحمر الإيجابي  يخطئ سعد سمير ويهيئ الكرة لصامويل موسوفا الذى يسدد على مسافة 6 ياردات بجوار القائم مباشرة لمرمي شريف إكرامي  انخلع معها قلوب الجهاز الفني واللاعبين.

حاول بسرعة سعد سمير تصحيح أخطاءه وكاد يحرز

مع أول هجمة في الشوط الثاني ولكن الكرة تصطدم الكرة في قدمه وتبعد عن المرمى.

يواصل الأهلي ضغطه ويلعب "جدو" كرة ساقطة داخل المنطقة يفشل عمرو جمال في

استقبالها برأسه بشكل جيد وتمر إلى الأوت.

يجري محمدي يوسف تغيريين متاليين بنزول السيد حمدي مكان موسى يدان و محمود حسن "تريزيجيه" مكان رامي ربيعة مع تعديل داخل الملعب بالدفع بأحمد فتحي في وسط الملعب وتريزيجيه يميناً مع  إعطاء كل لاعب حرية التحرك وتبادل المراكز.

في الدقيقة 70 يمرر سيد معوض لعمرو جمال يسدد ترتد من الدفاع الى نفس اللاعب  يسدد مباشرة أرضية زاحفة على يسار الحارس مسجلاً هدف التقدم.

يلعب أحمد رؤوف لتقوية الهجوم وأحراز هدف ثاني وينشط إيمانويل أوتو  يساراً ويلعب معوض لجدو ويهدر الأخير بغرابة.
ويرد فرانك لبطل تنزانيا ويضع تريزيجيه قدمه وينقذ هدفاً كان سيكلف الأهلي الكثير.
تتواصل الهجمات الحمراء والكرات الطولية والساقطة داخل المنطقة ويصطاد تريزيجيه كرة عرضية ويسدد "بوش قدمه" أى حاجه بعيداً عن التهديف.
يحتسب الحكم خمس دقائق وقتاً محتسباً بدلاً من الضائع لم يستغل الأهلي هذه الفترة وظلت الكرة تتناقل ببطئ وبعيداً عن التهديف.
شاهد الفيديو:

http://www.youtube.com/watch?v=TSQOXh94BP4

http://www.youtube.com/watch?v=fGqO7HQEKtg

أهم الاخبار