برادلي : أحتاج 11 مقاتلًا في معركة اليوم

رياضة

الثلاثاء, 19 نوفمبر 2013 10:24
برادلي : أحتاج 11 مقاتلًا في معركة اليومبوب برادلى

أكد بوب برادلي المدير الفني للمنتخب الوطني أنه في حاجة إلى 11 مقاتلا في لقاء اليوم امام غانا لرد الاعتبار والتأكيد على أن ما حصل في كوماسي كان عارضا، مشيرا إلى ان سلاحنا في معركة اليوم هو السرعة والكفاح حتى اللحظة الأخيرة مع تفعيل الإصرار والعزيمة وهي نفس الروح والقوة للبدلاء  الذين سيتم الدفع بهم خلال المباراة .

واعترف المدير الفني بأنه توقع مفاجآت قبل لقاء كوماسي مباشرة بعد ان لاحظ القلق والتوتر في عيون اللاعبين وحاول  التخفيف وتقليل التوتر والعصبية ولكن محاولاته باءت بالفشل.
وشن الأمريكي هجوما  عنيفا على ناديي الأهلي والزمالك للإستفادة الناديين من لاعبيهم في دوري أبطال افريقيا رغم حاجة المنتخب لجهودهم، مشيرا إلي انه لم يحاول ان يضع العراقيل خوفا من اتهامه بأنه يحاول إعاقة مسيرة الناديين في المشوار الافريقي.
وأبدى برادلي دهشته مما يحدث في مصر وأن الكلمة العليا  لقطبي الكرة المصرية  على حساب المنتخب رغم ان هذا عكس مايحدث في العالم حيث تكون الأولوية للمنتخبات الوطنية خاصة المنتخب الأول.
كما انتقد "برادلي" الشركة الراعية للاتحاد لتجاهلها لطلبات المنتخب في توقيتات حساسة وعدم توفير لقاءات ودية قوية، حيث كان في إمكانها تحقيق ذلك رغم الظروف التي تمر بها مصر.
وقال: لا أحبذ التهرب من المسئولية وإلقاء التهم على الاخرين بعد أي أزمة

تحدث مشددا على مسئوليته عما حدث في كوماسي.
وطالب الأمريكي اتحاد الكرة بالبدء في اتخاذ خطوات إيجابية  لتطوير الكرة المصرية بحيث تكون هناك رؤية مستقبلية بعودة الدوري والنشاط الكروي عامة وتشجيع الإحتراف واهمية دور الاندية في تحقيق هذا الهدف بتشجيع النشء مبديا ارتياحه للفكر الذي انتهجته ادارة نادي المقاولون في فتح الطريق امام محمد صلاح ومحمد النني للاحتراف الاوروبي، مؤكدا على أنه بدون فتح باب الإحتراف للموهوبين فلن يكون هناك تطور حقيقي للكرة المصرية.
وقال برادلي: عشت أجمل ايامي خلال العامين الماضيين حيث عشق وزوجته مصر و له اصدقاء ليس في مجال الكرة فقط بل على كل المستويات  وأنه شاهد الاحداث السياسية خلال العامين وحالة الإنقسام في الشارع المصري وطالب اللاعبين بأن يقدموا القدوة بالتوحد وجعل المصريين يلتفون حول هدف واحد مشيدا بدور الإعلام واحترامه له ولنقده رغم أنه لايوجد مدرب في العالم يرى أن الإعلاميين يفهمون مثله كمدرب محترف ومتمرس بينما النقاد هواة ونظريون فقط.
وأعترف "برادلي" بفشله في إثناء محمد ابوتريكه عن قراره بالاعتزال بعد مشاركته  مع فريقه في مونديال الاندية، مشيراً إلى انه نجح من قبل في أثناء اللاعب عن قرار اعتزاله بعد مذبحة بورسعيد، مشيدا باللاعب لما يملكه من مواهب كثيرة قيادية داخل وخارج الملعب  فهو طيب ومثالي ويحفز نفسه وزملاءه.

أهم الاخبار