الجبلاية تتبرأ من أزمة الجماهير فى نهائى الكأس

رياضة

الجمعة, 08 نوفمبر 2013 09:14
الجبلاية تتبرأ من أزمة الجماهير فى نهائى الكأس
كتب – محمود خميس:

تبرأ مسئولو اتحاد الكرة من أزمة قرار وزارة الداخلية بعدم حضور الجماهير المباراة النهائية لبطولة كأس مصر بين الزمالك ووادى دجلة غداً «السبت» على ملعب الجونة.

أكد أحمد مجاهد عضو مجلس إدارة الجبلاية أن الأمن رفض حضور 4 آلاف مشجع للزمالك وخاطب الجبلاية بضرورة إقامة المباراة بدون جمهور، وعليه تم إرسال خطابات للناديين.
وأوضح أنه رغم أن المسابقة أقيمت بدون جمهور فإن الاتحاد ساند الزمالك لدعم موقفه لدى الأمن بحضور جماهيره لكن الجهات الأمنية أصرت على موقفها وليس صحيحاً أن الاتحاد من طلب ذلك.
وأشار ثروت سويلم المدير التنفيذى للجبلاية إلى أن الأمن كانت لديه تحفظات لحضور الجماهير خوفاً

من حدوث أعمال شغب ولو من بعض الأفراد القليلة مما يؤثر على ترتيبات استضافة الأهلى لنهائى دورى أبطال أفريقيا بعدها بـ 24 ساعة بالدفاع الجوى ويمنح رسالة للجميع أن مصر غير آمنة مع حضور شخصيات دولية كبيرة من الاتحاد الأفريقى «كاف» للقاء الأهلى وأورلاندو الجنوب أفريقى.
وقال خالد لطيف عضو المجلس إنه لن ييأس من محاولة حضور الجماهير خلال الساعات المقبلة ويبذل محاولات مضنية مع اللواء أحمد حلمى مساعد وزير الداخلية للأمن لإقناعه بأنه لن تقع أى أعمال شغب.
وطالب لطيف الجهات الأمنية بمعاملة الزمالك مثل الأهلى فكما ستحضر جماهير الأحمر النهائى الأفريقى فلابد من حضور جماهير الأبيض مشيراً إلى أنه تم إرسال خطاب من الاتحاد بهذا المغزى.
وشدد على أن حضور الجماهير هو ما سيمنع حدوث مشاكل وليس العكس خاصة أنها ستصر على مؤازرة فريقها من الملعب حتى إذا ظل رفض الأمن قائماً.
بينما أكد مجدى المتناوى عضو المجلس أنه لا خوف من تصريحات جوزيف بلاتر رئيس الاتحاد الدولى «فيفا» بشأن قلقه من إقامة لقاء المنتخب الوطنى مع غانا بملعب الدفاع الجوى فى تصفيات كأس العالم بسبب الظروف الأمنية التى تمر بها مصر.
وأضاف أنه من المؤكد أن الجانب الغانى نقل صورة مغلوطة لبلاتر وبالغ فى خطورة الوضع بمصر ضمن حربه النفسية قبل اللقاء رغم أن مندوب الفيفا ووفداً من غانا وسفيرها حضروا واطمأنوا على الترتيبات الأمنية.

 

أهم الاخبار