رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

ألتراس ديفلز يعتذر عن اشتباكات لقاء "ليوباردز"

رياضة

الأحد, 01 سبتمبر 2013 11:08
ألتراس ديفلز يعتذر عن اشتباكات لقاء ليوباردز ألتراس ديفلز
الإسكندرية - أحمد فاروق:

اعتذر ألتراس ديفلز المُنتمى للأهلى بالإسكندرية، عن الاشتباكات التى اندلعت بينه وبين رابطة "أهلاوى"، قبل مباراة الأحمر أمام ليوباردز الكونغولى بالأمس فى الجونة، ضمن رابع جولات ربع نهائى بطولة أفريقيا، والتى فاز بها الأحمر 2/1.

ونفي الجروب وجود أي بعد أو هدف سياسي وراء ما حدث، وأصدر بيانًا رسميًا للرابطة تسلمت "بوابة الوفد" صوره منه، أكد فيه أن الأمر لم يتعدي كونه خلافًا داخليًا بين أفراد مجموعتي ألتراس أهلاوى وديفلز.
وقال البيان" يتقدم ألتراس ديفلز بكل عبارات الأسف والاعتذار للنادي الأهلى وجماهيره العريقة عماد بدر من أحداث وصفها بالمؤسفة داخل المدرج".
وتعهد ألتراس ديفلز بعدم تكرار مثل تلك الأمور والتصرفات والأفعال التى تسئ بشكل كبير لجمهور النادى الأهلى وجروبات الأولتراس التابعة له، مشيرًا إلى أن ما حدث قبل مباراة ليوبار الكونغولي كان رد فعل متزن جدًا لبعض الأفعال غير المسئولة، دون ذكر طبيعة تلك التصرفات ومن المسئول عنها.
وأضاف أن هناك عوامل مشتركة عديدة بين رابطتى ألتراس أهلاوى وديفلز لن تنهار أبدًا وهى "دم الشهداء" بغض النظر عن التصرفات الصبيانية الغير محسوبة، في الوقت الذي شددوا فيه على أن مدرج النادي الأهلي

ليس حكرًا على أحد بل هو ملكًا للجميع.
وأكمل بأن جروب ألتراس ديفيلز دائمًا وأبدًا على مدار تاريخه لم يكن طرفًا فى أى فعل حدث, ولكنه دائمًا رد فعل وأن المسئولين عن الرابطة يحاولون جاهدين بشكل كبير أن تكون ردود الفعل متزنة مثلما حدث في مباراة ليوباردز، وذلك حرصًا منه على قيم و مباديء النادي الأهلي وسلامة جمهوره العريق وحرصًا على سلامة أرواح أعضاء ألتراس أهلاوى قبل سلامة أرواح أفراد جروب ألتراس ديفيلز السكندري.
كما أكد البيان أن ألتراس ديفيلز السكندري قد فضل المصلحة العامة وهى هدفه الأساسى دائمًا و أبدًا والتى لا تتعارض مع مصلحة النادى الأهلى، و آثر الإنسحاب من ستاد الجونة بعد رد الفعل المتزن و العقلانى من أفراد الجروب، وذلك ليس خوفًا أو رهبة من أحد، بغض النظر عن ما كان فى مقدوره عمله و لكن حرصًا منه على المصلحة العامة للنادى و عدم تطبيق العقوبات عليه.
وأبدى الألتراس تمسكه بستكمال حلم و
مسيرة قائده ومؤسسه "الشهيد محمود الغندور" الذي بذل تضحيات من أجل كيان الجروب فى سبيل حب و عشق النادى الأهلى العظيم بدون المتاجرة و المزايدة بدم الشهداء .
كما اعلن الجروب استكماله حضور كافة المباريات الرسمية القادمة تحت اسم وبانر الجروب الرسمى ووجه رسالة إلى أعضاء ألتراس ديفيلز مطالبًا إياهم بالفخر للانضمام للجروب الذى حقق من وجهة نظرهم ما لم يستطع الغير تحقيقه إلى الآن.
الجدير بالذكر أن مجموعة أولتراس ديفيلز (أو رابطة مشجعي الأهلى بالإسكندرية) قد انشقت عن الرابطة الرئيسية لمشجعي الأهلى؛ بسبب دورهم الضعيف على حد وصفهم، حيث اتفق أربعة من المنشقين على تكوين فرع للألتراس بالإسكندرية وتم عقد أول اجتماع للرابطة الجديدة بحضور ستة أفراد فقط بعد مباراة الذهاب بين الأهلى والنجم الساحلي التونسي، وتم الاتفاق على صناعة البانر واللوجو الخاص بالمجموعة والذي تم رفعه لأول مرة في مباراة النهائي الأفريقي بين الأهلى والنجم الساحلي.
ومن أهداف المجموعه :- تشجيع الفريق طوال ال90 دقيقه  - صناعة اللوحات الفنية داخل الاستادات في مباريات الأهلى بالإسكندرية والمدن المجاورة والأقاليم، وعندما يتطور آداء المجموعة ويزداد عدد أفرادها ستقوم بعمل دخلال مستقله بها داخل ستاد القاهرة - السفر والترحال وراء الفريق، وهو سيكون تحدي للمجموعة حيث إن النادي الأهلى 75% من مبارياته خارج الإسكندرية ولكن حبهم لناديهم سيدفعهم إلى دفع كل غالى ونفيس من أجل مساندة الفريق وتشجيعه – العمل في صمت وجعل أعمالهم هي من تعبر عنهم.

 

أهم الاخبار