رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

جوارديولا يحدث ثورة في طريقة لعب بايرن ميونيخ

رياضة

الأربعاء, 10 يوليو 2013 18:30
جوارديولا يحدث ثورة في طريقة لعب بايرن ميونيخجوارديولا فى بايرن ميونخ
د.ب.أ:

لوهلة بدا جوسيب جوارديولا محاصرا. فقد أحاطت به مجموعة من الصحفيين والمصورين بعد فوز بايرن ميونيخ 3/ صفر على بريشيا ، ليسألونه عن أمر يزداد وضوحا

في تدريبات النادي الألماني بإيطاليا: هل يعد المدير الفني الأسباني لثورة شاملة في الفريق؟ وتركت ردود جوارديولا باللغة الألمانية العديد من القضايا دون توضيح ، لكنها تركت أيضا حقيقة مؤكدة: المدير الفني لا يرضى بالتعديلات الشكلية. بايرن ميونيخ في عهده يعاد اكتشافه ، حيث يبحث عن أسلوب لعب خاص ، معترف به ، ومختلف عن ذلك الذي مكنه من تحقيق الانتصارات في الموسم الماضي.

 

وبدت طريقة اللعب 4/1/4/1 ، بلاعب ارتكاز وحيد وظهيرين يتميزان بنزعة هجومية ، "غريبة بعض الشيء" على الفرنسي فرانك ريبيري ، النجم الرئيسي في بايرن ، والذي لا يزال في إيطاليا على يسار الخط الهجومي ، لكن غاراته من العمق تزداد مع الوقت.

 

وقال ريبيري "اللاعبون منفتحون على التغيير.. علينا أن نتحدث ، علينا أن نتعلم ، علينا أن نجرب". وبالنسبة للسويسري خيردان شقيري ، الذي لعب في الجانب الأيمن أمام بريشيا ، فيرى أن الأمر "يتعلق بإعادة تنظيم".

وبدا أيضا أن القطيعة مع طريقة لعب يوب هاينكس ، الذي حمل الفريق إلى التتويج بثلاثية تاريخية في الدوري والكأس ودوري أبطال أوروبا ، جلية لتوماس مولر ، أحد اثنين لاعبي وسط مهاجمين في الفريق إلى جانب توني كروس. وتحدث الهداف الدولي عقب اللقاء الودي عن "متطلبات وآفاق مختلفة".


ويهاجم بايرن ميونيخ حتى بسبعة لاعبين ، لأن الظهيرين فيليب لام وديفيد ألابا ينضمان إلى الجانب الهجومي. في المقابل ، يترك الفريق مساحات كبيرة عندما يقوم المنافس بالهجوم المرتد. لكن من المعروف أن أسلوب جوارديولا يعتمد على حيازة الكرة أغلب الوقت. وقال مولر ، صاحب الهدف الأول في الثلاثية التي أكملها كروس ويان كيرشوف "في المباراة طبقنا بعض ما كنا قد تدربنا عليه". فهل ستحل طريقة اللعب الجديدة بدلا من 4/2/3/1 التقليدية؟ يتجنب جوارديولا بعد رابع مباراة ودية للفريق الرد: "طريقة اللعب ليست هي الأمر الأهم"، قبل أن يتصدى بعد ذلك للشكوك المحتملة بشأن

التجارب التي يخضع لها لاعبوه "كنت أعرف أن الأمر في البداية لن يكون سهلا".

كما طلب المدير الرياضي للنادي ، ماتياس زامر ، بذل جهد من أجل استيعاب عملية "إعادة الاكتشاف" التي ينشدها جوارديولا: "تقاليد الفريق وبايرن تتفق مع أفكار بيب. سيكون من السلبي عدم القبول بها".

وفضل الدولي السابق الحديث عن "تغيير في التفاصيل" وليس عن ثورة. كما طلب جوارديولا عدم استخلاص نتائج متعجلة ، ففي كل الأحوال لا يزال هناك لاعبون مهمون لم ينضموا إلى الفريق ، لأنهم مصابون أو في إجازة. ومن بين هؤلاء باستيان شفاينشتايجر وخافي مارتينيز ، وأحدهما سيكون هو لاعب الارتكاز الأساسي ، وكذلك ماريو جوتزه ودانتي. واختتم جوارديولا كلامه قائلا "إننا بحاجة إلى وقت أكثر.. نعمل بشكل جيد جدا في هذه المرحلة الأولى. شيئا فشيئا سيأتي منافسون أكثر قوة".

كما طلب نائب رئيس النادي كارل هاينز رومينيجه هو الآخر عدم التعجل في استخلاص النتائج: "المباريات الإعدادية مهمة من أجل كسب إيقاع ، ولاسيما عندما يكون هناك مدرب جديد يرغب تجربة هذا أو ذلك ، وإدخال بعض التعديلات". وأبدى رومينيجه ، الذي سافر خصيصا إلى إيطاليا من أجل متابعة مباراة بريشيا ، ثقته في أن بايرن مع جوارديولا سيكون في مستوى جيد عندما يحين الوقت: "الأمر المهم هو أن يكونوا في مستواهم يوم التاسع من أغسطس ، عندما ينطلق دوري البوندسليجا. وأنا مقتنع بأن الوضع سيكون كذلك".

أهم الاخبار