دموع الإنجليزي ديفيد بيكام تسرق الأضواء

رياضة

السبت, 18 مايو 2013 23:11
دموع الإنجليزي ديفيد بيكام تسرق الأضواء
سكاي نيوز

رغم السعادة الكبيرة التي لازمت السويدي زلاتان إبراهيموفيتش في مباراة فريقه باريس سان جيرمان أمام متذيل الترتيب العام في دوري الدرجة الأولى الفرنسي السبت، إلا أن دموع الإنجليزي ديفيد بيكام سرقت الأضواء عندما استبدله المدرب قبل نهاية المباراة.

ففي المباراة، التي انتهت بفوز سان جيرمان بثلاثة أهداف لهدف على ضيفه بريست، حمل بيكام شارة

القيادة لفريقه في آخر مباراة للفريق على أرضه باستاد بارك دي برينس، لكنه انخرط في البكاء عندما استبدل في الدقيقة 81، وأشرك المدرب اللاعب إيزيكيل لافيتسي بدلاً منه.

ونجح القائد السابق للمنتخب الإنجليزي لكرة القدم، الذي أعلن اعتزاله اللعب في نهاية الموسم، صناعة الهدف

الثاني لفريقه، وأحرزه بلاز ماتودي في الدقيقة 30 من الشوط الأول.

وكان إبراهيموفيتش أحرز الهدف الأول لفريقه في الدقائق الأولى للمباراة، واختتم أهداف فريقه في الدقيقة 35، في حين أحرز هدف بريست الوحيد لاعبه بنشوب قبل 10 دقائق من نهاية الوقت الأصلي للمباراة.

وبذلك رفع إبراهيموفيتش رصيده في صدارة قائمة هدافي الدوري الفرنسي إلى 29 هدفاً.

يذكر أن باريس سان جيرمان كان قد حسم الأسبوع الماضي لقب الدوري لمصلحته للمرة الأولى منذ 1994.

 

أهم الاخبار