رئيس حزب الوفد

بهاء الدين أبو شقة

رئيس مجلس الإدارة

د.هانى سري الدين

نائب رئيس مجلس الإدارة

م.حمدي قوطة

رئيس التحرير

د.وجدي زين الدين

الليلة.. قمة الأهلي والزمالك وسط أجواء مثيرة

رياضة

الأحد, 18 أبريل 2021 10:54
الليلة.. قمة الأهلي والزمالك وسط أجواء مثيرةالأهلي والزمالك

 من جديد تعود المواجهة المنتظرة للجماهير المصرية بين قطبى الكرة الأهلى والزمالك، حيث يلتقى الفريقان الليلة فى التاسعة والنصف مساءً باستاد القاهرة فى سهرة رمضانية، ضمن لقائهما المؤجل من الأسبوع الرابع للدورى، وسط حالة من الترقب والأزمات والتوتر بين الجماهير بعد إصرار اتحاد الكرة على إسناد المباراة لطاقم تحكيم مصرى للمرة الأولى منذ سنوات عدة مع رفض من جانب الناديين للقرار.

 ولاشك أن أزمة مباراة الشباب بين الفريقين، وما انتهت إليها من أحداث بإقامة مباراة فاصلة بين الفريقين بعد فوز الأهلى على الزمالك فى اللقاء الأخير بهدفين مقابل هدف، وتفوق الزمالك فى الترتيب بهدف زاد من حجم الأزمة، حيث طالب الزمالك باللقب بناءً على نتائج المواجهات المباشرة، بينما طالب الزمالك باللقب لتصدره الترتيب بفارق هدف.

 ولم تقف الأزمة عند هذا الحد بل امتدت إلى

ما هو أكثر حدة بعد انتشار فيديو للاعبى الزمالك الشباب يحمل إساءة لبعض قيادات النادى الأهلى الحالية والسابقة، وقدم الأهلى شكوى رسمية انتهت بإيقاف إمام عاشور 12 مباراة، وأحمد عيد 8 مباريات، وهما من العناصر الأساسية بالفريق الأول.

 وانتهى الأمر بالتراشق بين الجماهير على مواقع التواصل الاجتماعى واتهامات متبادلة، إضافة إلى هجوم مكثف من جماهير الزمالك على الجبلاية بصفة خاصة، والمسؤولين عن الرياضة بصفة عامة برغبتهم فى تدمير نادى الزمالك.

 

 وبعيدًا عن أزمة الجماهير والتحكيم، تمثل المواجهة اليوم أهمية خاصة للفريقين فى مشوارهما بالدورى، فالأهلى يعود لأجواء البطولة المحلية بعد غياب طويل، حيث يبحث الزمالك عن زيادة الفارق بينه وبين الأهلى، حيث يحتل الزمالك القمة

برصيد 33 نقطة جمعها من 14 مباراة، بينما يحتل الأهلى المركز الرابع برصيد 27 نقطة من 11 مباراة، وله 3 لقاءات مؤجلة وفى حالة الفوز بهم يتقدم على الزمالك بفارق 3 نقاط، لذا يأمل الزمالك تحقيق الفوز للاستمرار فى القمة والمنافسة.

 ويدخل الفريقان اللقاء وسط تفاوت فى الاستعداد النفسى والفنى.. الأهلى نجح فى التأهل الأفريقى مما رفع من معنويات اللاعبين، رغم تراجع المستوى الفنى، إلا أن الجهاز الفنى بقيادة الجنوب إفريقى بيتسو موسيمانى يراهن دائماً على روح الفانلة الحمراء التى لعبت دورًا مؤثرًا فى الفترة الأخيرة وحقق من خلالها الفريق مفاجآت عدة وسط دعم كامل من الجماهير وإدارة النادى.

 فى المقابل لا يزال الخروج الأفريقى له تأثيره السلبى على لاعبي الزمالك وجماهيرهم، ويحاول اللاعبون قهر الأزمات والاتهامات التى نالتهم من الجماهير وبعض نجوم الفريق السابقين بالتخاذل وحملوهم مسئولية الإخفاق الأفريقى، وحرص الفرنسى باتريس كارتيرون، المدير الفنى للفريق، على تكثيف اللقاءات مع اللاعبين من أجل الخروج بهم من حالة فقدان الثقة، وبدأ الفريق يستعيد الكثير من الاستقرار والهدوء.

أهم الاخبار