رئيس حزب الوفد

بهاء الدين أبو شقة

رئيس مجلس الإدارة

د.هانى سري الدين

نائب رئيس مجلس الإدارة

م.حمدي قوطة

رئيس التحرير

د.وجدي زين الدين

مدرب الأهلي 2001 يتحدث عن مشوار التتويج ببطولة الجمهورية

رياضة

الخميس, 15 أبريل 2021 14:20
مدرب الأهلي 2001 يتحدث عن مشوار التتويج ببطولة الجمهوريةفريق الأهلي 2001

كتب - محمد اللاهوني وأمير فرج:

أكد سيد غريب، المدير الفني لفريق الناشئين لكرة القدم بالنادي الأهلي مواليد 2001، أن فريقه استحق التتويج بلقب بطولة الجمهورية، بعد الجهود الكبيرة التي بذلها الجهاز الفني واللاعبون الذين أظهروا مستويات رائعة خلال مباريات البطولة على مدار الموسم.

وقال غريب إنه تولى مهمة تدريب أهلي 2001 في توقيت صعب، وهو منتصف الموسم بعدما بدأ الموسم مدرباً لفريق 2006، لكنه نجح في قيادة الفريق للتويج بلقب البطولة، رغم وجود العديد من الإصابات في صفوف الفريق، إضافة إلى أن تواجد أكثر من لاعب مع منتخب الشباب في ذلك التوقيت، كان يجبره على إجراء التدريبات بعدد قليل من اللاعبين، ويضطر للاستعانة بعدد من اللاعبين الأصغر سناً في أكثر من مباراة.

وأكد غريب أنه ،رغم ذلك، لم يجد صعوبة كبيرة في التأقلم مع لاعبي أهلي 2001، خاصة أن

طريقة اللعب في كل فرق القطاع واحدة، ومطابقة لطريقة لعب الفريق الأول، كما أن كل لاعبي الأهلي يبذلون أقصى ما لديهم من أجل النادي، ويلتزمون بتعليمات المدرب.

أشار مدرب أهلي 2001 إلى أن الفضل في تتويج فريقه بلقب بطولة الجمهورية، لا يعود  له أو للاعبين فقط، لكن  للجهاز الفني الذي يقوم بعمل رائع، مؤكدا أن معتز إينو المدرب العام للفريق شخص طموح ومجتهد للغاية ويسعى لكي يكون مدرباً كبيراً، أما عن  تامر الدسوقي مدرب حراس المرمى، فتجمعه به علاقة صداقة قوية، حيث عملا سوياً فترات طويلة في قطاع الناشئين، وحققا سوياً أكثر من بطولة لفرق القطاع المختلفة.

وكشف غريب عن تتويجه بثماني بطولات مع فرق

قطاع الناشئين بالأهلي، تنوعت ما بين بطولة الجمهورية وبطولة منطقة القاهرة، مع فرق مواليد 93 و 96 و 97 و 98 وأهلي 2001، وحصل في أحد المواسم على جائزة أفضل مدير فني في قطاعات الناشئين، من قبل اتحاد الكرة، بعد أن قاد فريق 97 للفوز ببطولة الجمهورية.

وتعليقاً على تصعيد عدد كبير من ناشئي الأهلي للتدريب مع الفريق الأول في الفترة الأخيرة، أكد غريب أنه كان يحلم بأن يتم تصعيد 5 أو 6 لاعبين فقط في بداية الموسم، ولكنه تفاجأ بتصعيد هذا العدد الكبير، وهو نتاج عمل شاق لجميع فرق القطاع على مدار الموسم، ودليل كبير على اهتمام الجهاز الفني للفريق الأول بناشئي النادي.

اختتم مدرب فريق  أهلي 2001 تصريحاته، مؤكداً أن قطاع الناشئين بالأهلي يحظى بدعم كبير من قبل مجلس الإدارة برئاسة الكابتن محمود الخطيب، فضلاً عن اهتمام الفريق الأول بمتابعة اللاعبين وتصعيد عدد كبير منهم، وتمنى أن يستمر هذا الدعم دائماً لكي يحقق قطاع الناشئين الهدف المرجو منه ويكون الداعم الأول لفريق الكرة بالنادي.

أهم الاخبار