رئيس حزب الوفد

بهاء الدين أبو شقة

رئيس مجلس الإدارة

د.هانى سري الدين

رئيس التحرير

د.وجدي زين الدين

هشام نصر ردًا علي بيان الاتحاد الدولي : يحاولون سرقة ''الدور المصرى'' فى مونديال اليد

رياضة

السبت, 27 فبراير 2021 22:04
هشام نصر ردًا علي بيان الاتحاد الدولي : يحاولون سرقة الدور المصرى فى مونديال اليدهشام نصر رئيس اتحاد اليد

كتب - عادل يوسف وعبدالرحمن أبوهاشم

مازالت اصداء القرار الصادم من الاتحاد الدولي لكرة اليد  بايقاف المهندس هشام نصر رئيس اتحاد اليد واللجنة المنظمة للمونديال تخطف الاضواء وتحظي باهتمام محلي ودولي كبير ..

 منذ ايام وصل بيان الاتحاد الدولي التفسيري للقرار وجاء ضعيفا بعدما وضح خلاله التربص حسبما اكد ابرز المتابعين والخبراء وكانت الملاحظات عليه كبيرة ..

ومن جانبه قال المهندس هشام نصر في اول تعليق علي بيان الاتحاد الدولي : ببساطه القصة اكبر من ايقاف هشام نصر كشخص حقق نتائج جيدة وحلق باللعبة الشعبية الثانية في سماء العالمية ، وانما هي اغتيال لاحلام مصرية وطموحات بلغت عنان السماء ، ومحاولة  سرقة انجاز مصري وقفت خلفه الدولة المصرية بكل طاقتها وبذلت في سبيله الغالي والنفيس من اجل ان ننجح فيما فشل فيه الاخرون بعدما  احضرنا لقب بطولة العالم للناڜئين لمصر وبرونزية الشباب وبطولة افريقيا مع تنظيم رائع لمونديال استثنائي ابهر العالم ..

وببساطه بيان الاتحاد الدولي بنى حيثياته علي لائحة لا تتضمن  في الاصل الايقاف لمدة عام بعد ترجمتها والاغرب انه تم تفصيل عقابي علي لائحة الاتحاد الدولي علي الرغم ان للبطولة لائحة استثنائية كونها تأتي في زمن كورونا الاستثنائي وتنص اللائحة علي التالي :
علي المشاركين في النسخة ال٢٧ من بطولة العالم لكرة اليد  الخضوع التام للالتزامات الموضوعة في خطة الإجراءات الطبية الاحترازية لمرض كوفيد 19 

وأيضا القواعد الارشادية للمسابقة  خلال فترة إقامتهم.. وعدم اتباع اي من الالتزامات الموضوعة في خطة الإجراءات الطبية الاحترازية لمرض كوفيد 19 
وأيضا القواعد الارشادية للمسابقة  خلال فترة إقامتهم وإلا ستؤدي المخالفة إلى عقوبات تنفذها لجنة الإنضباط: اولا التحذير .. ثانيا الغرامة .. ثالثا تعليق مؤقت .. رابعا خسارة نقاط .. وخامسا الاستبعاد من البطولة .. 

وحتي لا اطيل فإن نص عقوبة  الايقاف لمدة عام ليس موجودا من الاساس ومن هنا فالعقوبة باطلة من وجهة نظر القانونين  ..

ولن اتحدث عن اسباب غريبة او كواليس لا ينبغي ان نتطرق لها الان ولها وقتها ولا يشغلني تواجدي في المنصب لاني اولا واخيرا خادم لبلادي .. واهم ما يقلقني موضوعين اولهما اخشي محاولة سرقة الانجاز المصري الذي ابهر العالم لان ببساطه ايقاف رئيس اللجنة المنظمة  والتشهير به  بتهمة مخالفة القواعد   هي اشارة واضحة الي ان الاتحاد الدولي هو من نظم وليس الدولة المصرية .. كما ان هناك من يحاول نسب النجاح التنظيمي بشكل مباشر للاتحاد الدولي امر مرفوض تماما ..والرد سهل جدا ..لو الاتحاد الدولي هو صاحب التنظيم لماذا اجل كل او معظم مسابقاته الدولية بسبب الكورونا ..
ومن هنا اسجل للتاريخ : مصر نجحت باقتدار ابهر العالم وتحملت المستحيل ولو لا قدر الله كانت وقعت " كارثة " ونحن ننظم في ظروف استثنائية شديدة الصعوبة في وباء عالمي  كنا

اول من سيتحملها اما الان وبعد النجاح المبهر يتم استثمار ذلك بشكل سيئ جدا ربما لاغراض انتخابية او غير ذلك لا اعرف ..

باخ يشكر الاتحاد الدولي فقط !

وللتاكيد على أن كل ما يحدث غريب جدا ، ويشوه الانجاز ،  ويكفي صورة رئيس الاتحاد المصري وهي تزين موقع الاتحاد الدولي مع خبر ايقافه ، ولا ادري مع ذلك هل هو استعراض قوي ام تاكيد علي معاني اخري ؟! ..

ولماذا الحديث عن اختراقات وكلام من هذا القبيل يتناولها الاعلام العالمي رغم اننا نجحنا بالفعل وصفق العالم اجمع لنا ..

والاغرب انني من خلال مراجعة هادئه للكواليس اعود لكلمة رئيس اللجنة الاولمبية الدولية توماس باخ الذي وجه كل كلمات شكره للاتحاد الدولي فقط بعد كلمة " معدلة " .. واكرر معدلة ؟!  تم ارسالها بعدما اوحي اليه البعض ان الاتحاد الدولي  صاحب الفضل في كل شيئ والتي جاء نصها علي النحو التالي بعد ترجمتها : 
الان وحيث أن بطوله العالم لكره اليد وصلت إلى الختام  فاننى ارغب فى تهنئه الاتحاد الدولى تحت القياده العظيمه  لدكتور حسن مصطفى للتنظيم الرائع والتى جعلت رياضه كره اليد تسطع بين الرياضات 
الاتحاد الدولى ،  قام بأداء رائع وقام بتكوين الفقاعه لأكثر من ٣الاف شخص  وقام بعمل كل الاختبارات السريعه والحديثه وبذلك فإن الاتحاد الدولى قد وضع نموذجا للتنظيم يحتذى به فى خلال الوباء 
 يعطى الحركه الاولمبيه الثقه فى امكانيه تنظيم أحداث رياضيه  عالميه فى ظل الظروف الصعبة الحاليه بطريقه صحيه وسليمه ..أوجه 
شكرى للاتحاد الدولى على الشجاعه العظيمه وسوف نستفيد من هذه التجربه فى تنظيم دوره الالعاب الاولمبيه فى طوكيو ..

واختتم نصر حواره بالتاكيد علي ان هناك كواليس سوف تكشف في القريب العاجل بالمستندات ردا علي كل ماحدث وان في النهاية هشام نصر خادم لوطنه وجاهز للعودة الي صفوف الجماهير المهم المنتخب والمونديال يعبران عبور امن من الازمة باذن الله 

أهم الاخبار