رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

إنتهاء الدورة "الكرواتية " لمدربين الرماية

رياضة

الاثنين, 10 ديسمبر 2012 15:34
إنتهاء الدورة الكرواتية  لمدربين الرماية
كتب – كريم عبد المحسن:

انتهت فعاليات دورة مدربين الرماية التى نظمها اتحاد اللعبة برئاسة حازم حسنى خلال الفترة من 1 إلى 8 ديسمبر الجارى.

ونظم الاتحاد دورة للمدربين وحدد له خبير كرواتى يُدعى تومشلاف لافيك, على أن تتحمل التكاليف هيئة التضامن الأوليمبى باللجنة الأوليمبية الدولية .
وكانت الدورة عبارة عن محاضرات نظرية مُقسمة لقسمين الأول من 1 إلى 4 ديسمبر عن المسدس بحضور 28 مُتلقى والثانى من 5 – 8 من نفس الشهر عن البندقية فى وجود 38 متدرب ، وشهدت الدورة حضور مدربين عرب من السعودية وليبيا والجزائر.
من جانبه, نقل عبد الحميد

غالب مدير إتحاد الرماية  رد الفعل الإيجابى للخبير الكرواتي مشيراً إلى أن إنطباعه عن مستوى الدورة كان رائع, حيث لم يكن يتخيل أن يحضر هذا العدد على مستوى عالى, حيث كان من الحاضرين أصحاب الأسماء الرنانة فى عالم الرماية, منهم محمد إسماعيل صاحب ذهبيتى دورة العاب البحر المتوسط وغيره ممن خاضوا مسابقات عاليمة وأوليمبياد.
وكان حضور مدربين من الدول العربية بمثابة المفاجأة لتومشلاف, حيث لم يكن يتوقع ذلك, وزاد إهتمامه بالدورة عندما علم
بالمستويات الحاضرة, وهو ماجعل منها خبرة جيدة أعرب عن سعادته بالحصول عليها من خلال محاضراته على مدار 9 أيام, وفخره بخوض هذه التجربة.
وأكد عبد الحميد أن تومشلاف حظى بإشادة وإستحسان جميع المدربين الحاضرين حيث قالوا أنه مدرب ممتاز وإستفادتهم من خبراته لم تكن بالقليلة موضحاً أن إقامة الدورة فى ظل الأجواء السياسية المُضطربة التى تعيشها مصر, يعد أبرز دليل على كونها بلد الأمن والأمان.
أضاف: " إقامة الدورة داخل مصر فى تلك الظروف, كان له وقع معنوى إيجابى كبير على الجميع " مُختتماً تصريحاته بأن الخبير الكرواتى كان لديه ثقة فى مسئولو إتحاد الرماية رغم كل ما تعانيه البلاد من عدم إستقرار سياسى, وهو ما كان من الممكن أن يتسبب فى فشل الدورة.

أهم الاخبار