رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

بالفيديو..

عبد المنصف يحمّل الألتراس مسئولية مجزرة بورسعيد

رياضة

الثلاثاء, 02 أكتوبر 2012 10:28
عبد المنصف يحمّل الألتراس مسئولية مجزرة بورسعيدمحمد عبد المنصف

هاجم محمد عبد المنصف - حارس مرمى نادى إنبى - أعضاء رابطة ألتراس أهلاوى بسبب مهاجمتهم للأندية ومحاولة اقتحامهم لها ولمدينة الإنتاج الإعلامى، محملاً الألتراس مسئولية توقف النشاط ومجزرة بورسعيد مؤكداً أن مطالبة اللاعبين باستئناف بطولة الدورى ليس معناه التنازل عن دماء الشهداء لافتاً إلى أن عودة النشاط الرياضى أمر فى مصلحة مصر.

وقال "عبد المنصف" فى مداخلة هاتفية مع الإعلامى وائل الابراشى: "إن المتضررين من توقف النشاط يبلغ عددهم 5 ملايين مواطن ما بين لاعبين

وإدارات ومعلنين وعاملين ووكلاء وغيرهم".
وقاطعه "الإبراشى"، قائلاً: "هناك دماء شهداء.. والدماء تتحدث وحدها يا كابتن محمد.. فيجب أن تتضامنوا مع الناس التى كانت تحملكم على الأعناق.. فرد "عبد المنصف": "الشهداء لم يكونوا فى بورسعيد فقط.. بل كانوا فى محمد محمود، ودار الأوبرا، ومجلس الوزراء، والمحكمة لا تزال مستمرة فى نظر القضية، ويجب ألا نربط حدثا بحدث".
وأكد "عبد المنصف" أنه حدث صدام مع الشرطة
خلال الوقفة حيث منعتهم الشرطة من استكمال مسيرتهم، حيث قام أحد الضباط يتحريض أحد سائقى سيارات الشرطة بالتحجيز على المشاركين فى المسيرة.
وقال الإعلامى "ياسر أيوب": إنه ليس هناك ضمانات تضمن سلامة النشاط فى حالة عودته حتى الآن موضحاً أنه اذا كانت المطالبات بعودته، فهل يضمنوا لنا سلامة المواطنين والنشاط وعدم تكرار ما حدث فى الماضى؟.
وقال "أيوب": إن الأندية واللاعبين للأسف يهتمون بمصالحهم المادية فقط ويتخذون الناس الغلابة وسيلة للمطالبة بعودة النشاط، مشيرا الى أن الوقفة والمطالبة بعودة النشاط لم يكن مناسبا ولم يكن وقتها لأن هناك جلسات عقدت واتفقنا على ضمانات لابد من توافرها لعودة النشاط.


شاهد الفيديو:
 

أهم الاخبار