بالفيديو..مازيمبى يلقن الأهلى درسًا قاسيًا بدورى الأبطال

رياضة

الأحد, 02 سبتمبر 2012 15:35
بالفيديو..مازيمبى يلقن الأهلى درسًا قاسيًا بدورى الأبطال
كتب- صبري حافظ:

فرط الأهلي في صدارة المجموعة الثانية لدوري الأبطال أفريقيا وخسر أمام مازيمبي الكونغولي بهدفين نظيفين باستاد مدينة لوممباشي في الجولة الخامسة - وقبل الأخيرة - وهي الهزيمة الأولى له في دوري المجموعات .

تساوى الأهلي مع مازيمبي في رصيد النقاط العشر وتصدر المجموعة مازيمبي لقاعدة فوزه على ملعبه بهدفين نظيفين، بينما فاز الأهلى في الدور الأول بملعبه 2-1.

وفقد تشيلسي الغاني فرصة التأهل لدور الأربعة لتجمد رصيده عند 6 نقاط ولن يشفع له الفوز على مازيمبي بملعبه في الجولة الأخيرة فيما يقبع الزمالك في المؤخرة برصيد نقطة واحدة.
كما سجل هدفي مازيمبي التنزاني على سماطا وكاندا في الدقيقتين 50 و60.

 


الشوط الأول.. سلبى

بدأ اللقاء هادئاً رغم السيطرة الحمراء الذي بادر بالهجوم سعيا لإرباك المنافس مبكرا ورغم السيطرة إلا أن المنافس نجح في شن هجمتين خطيرتين أربكتا الدفاع الأحمر ولكن لم تسفرا عن هز شباك شريف إكرامى.

نجح حسام البدري في تشكيل صعوبات أمام هجوم مازيمبي من خلال اللعب بثلاثة

مدافعين في قلب الدفاع بوجود ليبرو صريح شغله شريف عبد الفضيل وأمامه مساكين وائل جمعة سعد سمير.

اعتمد مازيمبي على الضغط من الأجناب وإسقاط كرات  داخل المنطقة قادها "سربويا" الذى راوغ وسدد فى أكثر من فرصة بدون فائدة تلاها محاولات من كلابا والتنزاني على سماطا ومابوتو وجاءت الرعونة وعدم التوفيق وبسالة سعد سمير في كسر المحاولات الكونغولية فى هز شباك إكرامى.
بعدها تلاشت المحاولات الهجومية الحمراء مع السيطرة المازيمبية.
في الدقيقة الأخيرة يهدر مازيمبي والأهلي فرصتين غريبتين..الأولى لمازيمبي يقودها كوندا الذي راوغ بتهويشه ويسددها قوية يبعدها إكرامي ترد بسرعة لنصف ملعب مازيمبي"الخالي" لتريكة يمرر للمنفرد عبد الله السعيد ويتباطأ وتتحول من الحارس إلى الركنية.

الشوط الثانى..هدفان مخطوفان

بدأ مازيمبي الشوط الثانى باحثاً عن هدف مبكر يريح الأعصاب وبدا وجود رغبة حقيقية من جانب لاعبيه لهز الشباك الحمراء.

وفي الدقيقه 50 ينطلق ديزدور يسارا ويراوغ  ويلعب عرضية يخطأ الحارس إكرامى فى التعامل معها رغم إمساكه بالكرة وتدخل المرمى وتشتعل المدجارت احتفالاً بالهدف.

يستمر ضغط الفريق المضيف خاصة من الناحية اليسرى للخطير ديزدور الذي فعل في الجبهة اليمنى للأهلى كيفما شاء دون تدخل من البدري لحل هذه الثغره وبالفعل لم تمر عشر دقائق حتى جاء هدف التعزيز.

في الدقيقه60 يستلم ديزدور ويرواغ بهدوء ثم يمرر بينه وسماطا وكاندا داخل المنطقة والأخير استلم ثالثا – دون رقابة - ويراوغ قلبي الدفاع الأحمر بتهويشه ويصبح المرمى مفتوحا أمامه ويسجل على يمين إكرامي الهدف الثانى.

يجري البدري تغييرين متتاليين بنزول الثنائي جدو وأوسو كونان مكان أحمد صديق الظهير الأيمن ودومنيك دا سيلفا الذي أخفق في إهدار فرصة قبل خروجه.

كاد الأهلي يسجل عن طريق البديل أوسو كونان بعد استلام ومراوغة وبيساره قوية يمسك الحارس الكونغولى بصعوبة.
يلعب حسام غالي مكان محمد أبو تريكة غير الموفق، ومن هجمة منظمة للاهلى يسدد عبد الله السعيد بجوار القائم دون فائدة.

في الدقيقة 77 كاد توماس يكمل الثلاثية بعد أن تخطى بسهولة من هو أمامه داخل المنطقة الحمراء ويسدد ترتد بصعوبة من إكرامي لتوماس ثانيا وهو في حلق المرمى الخالي وإكرامي ملقى أرضا وبغرابة يطيح بالكرة فوق العارضة.

http://www.youtube.com/watch?v=m8BvcdmwK1M&feature=player_embedded#!

استطلاع الرأى - رياضة

من سيفوز ببطولة دوري أبطال أوروبا

ريال مدريد 32.6 %
ليفربول 67.4 %

أهم الاخبار