رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

أهالى شهداء المجزرة يرفضون إقامة السوبر والدورى

رياضة

الجمعة, 31 أغسطس 2012 21:55
أهالى شهداء المجزرة يرفضون إقامة السوبر والدورىالأهلى وإنبى
كتب - عمرو مصطفى:

أعلن أهالى وأسر شهداء النادى الأهلى رفضهم التام لإقامة مباراة السوبر المصرى بين الأهلى وإنبى، والمقرر لها 8 سبتمبر المقبل وانطلاق مباريات الدورى الممتاز الجديد، لعدم التوصل إلى الجانى الحقيقى فى أحداث مجرزة ستاد بورسعيد التى وقعت فى فبراير الماضى.

وأكد المهندس محيى الدين عبدالرحمن مقرر رابطة أسر شهداء القلعة الحمراء رفض الأهالى إقامة مباراة السوبر والدورى الجديد فى بيان رسمى جاء نصه كالتالى:

"حفاظاً على إراقة مزيد من الدماء قررت رابطة أسر شهداء مجزرة بورسعيد عدم الموافقة على إقامة مباراة السوبر والدورى الممتاز، وذلك نتيجة للعديد من الأسباب أهمها:

1- عدم الانتهاء من اجراءات المحاكمة والنطق بالحكم على من ارتكب هذه الجريمة، فانه من غير المعقول بدء البطولة الجديدة دون معرفة من ارتكب هذه المجزرة، خاصة ان هناك احتمالية وجود أشخاص كبيرة بالوسط الرياضى ممن يرتبطون

بعلاقة مع اعضاء الحزب الوطنى المنحل.
2- وجود تواطؤ وتآمر من اتحاد الكرة ضد الضحايا ولم نعرف حتى الآن من قام بهذا التواطؤ والتآمر مع وجود اصابع اتهام ووجود قيادات باتحاد الكرة واعضاء بالاتحاد الدولى لكرة القدم "فيفا" ورؤساء بالأندية، بالإضافة إلى ما نتج عنه عودة نادى المصرى للدورى الممتاز من جديد، وبالتالى عاد الاحتقان ولم نشاهد اياً من هؤلاء المتورطين.
3- تحطم نفسية أكثر من 200 مشجع من ألتراس أهلاوى تم إصابتهم والتنكيل بهم أمام أعين العالم، ولم يجدوا من يقف بجانبهم، ويطالب بشطب هذا النادى الذى يمثل رمز التعصب الرياضى فى مصر.
4- الإعلام الرياضى الفاسد ومعه زمرة من الصحفيين والنقاد الذين لا يهمهم دماء الجماهير ولا
يعترفون الا بالاعلانات فقط، بغض النظر عن بدء الدورى، ولو على جثث الجماهير بل وقاموا بكيل الاتهامات والكذب والافتراء والتطاول على أسر الشهداء والألتراس منارة ثورة 25 يناير وأول من كسر ثورة الداخلية والنظام السابق والمجلس العسكرى وواضح أن ذلك كان نوع من العقاب لمشاركتهم فى الثورة واتهام جماهير الأهلى المجنى عليها وأسر شهداء النادى وألتراس أهلاوى..هذا ويعرف القاصى والدانى ان جريمة مجزرة ستاد بورسعيد هى أكبر من مباراة كرة قدم...ونتيجة لهذا كله فقد رأينا عدم إقامة السوبر والدورى الممتاز مع إمكانية إقامة كافة المسابقات الأخرى الممتاز "ب"ودروى القسم الثانى والثالث حتى يتم وضع النقاط فوق الحروف والرد على كافة هذه التساؤلات.
وفى النهاية نتقدم بشكر خاص للسيد رئيس الجمهورية الدكتور محمد المسرى على اعتماد ضحايا مجزرة بورسعيد مثل شهداء ثورة 25 يناير وهو ما رفضه المجلس العسكرى لمدة تزيد على عام ونصف وهو ما يؤكد أن ما حدث الإ ما هو عقاب لموقفهم المؤيد لثورة يناير.

"يمكرون ويمكر الله والله خير الماكرين"

مقرر رابطة أسر شهداء الأهلى
المهندس محيى الدين عبدالرحمن

 

أهم الاخبار