الأهلى يكشف مخطط "الطرف الثالث" للوقيعة مع أسر شهداء بورسعيد

رياضة

الأربعاء, 29 أغسطس 2012 18:41
الأهلى يكشف مخطط الطرف الثالث للوقيعة مع أسر شهداء بورسعيد حسن حمدى وأسر الشهداء
كتب - محمد حسام

أصبح مسئولو النادى الأهلى على يقين تام بأن هناك ايادى خفية تحاول الوقيعة بين مجلس إدارة القلعة الحمراء وأسر ضحايا مذبحة بورسعيد، ويسعى حسن حمدى رئيس النادى وأعضاء مجلس إدارته إلى معرفة الطرف الخفى الذى يحاول تقليب أسر الضحايا على مجلس الإدارة، بحجة عدم قيامهم بواجباتهم تجاه الحفاظ على حقوق الشهداء والمصابين .

وجاءت الأنباء التى ترددت مؤخرا بشأن قيام النادى بصرف جزء مالى من حساب الشهداء للتخلص من الأزمة المالية التى تواجه القلعة الحمراء على خلفية تجميد النشاط الكروى عقب أحداث بورسعيد، لتؤكد لمجلس الإدارة شكوكه فى قيام طرف مجهول ببث الشائعات والانباء التى تثير الوقيعة مع أسر الضحايا، مما دفع اللواء محمود علام مدير عام النادى إلى إصدار بيان رسمى نفى خلاله

اقتراب الأهلى من حساب اسر الشهداء، مؤكدا أن حساب أسر الشهداء منفصل تمامًا عن حساب النادى وخاضع لرقابة وزارة الشئون الاجتماعية والجهة الإدارية والجهاز المركزى للمحاسبات، وكلها جهات رقابية ولا يجوز الصرف من هذا الحساب إلا لمستحقيه. وشدد علام على أن إدارة الأهلى بذلت أقصى ما لديها لجلب أكبر عائد مالى لأسر الشهداء وطالب  مروجى الشائعات بالكف عن الكلام المغلوط وخلط الأوراق.
وعلى الفور سارع مجلس الإدارة بتكليف المستشار حلمى عبد الرازق بتقديم بلاغ رسمي للنائب العام المستشار عبدالمجيد محمود وللعامرى فاروق وزير الرياضة ضد اتحاد كرة لاتهام مسئوليه بالتواطؤ ضد القلعة الحمراء لصالح النادى المصرى أمام
المحكمة الرياضية الدولية فى محاولات لتحسين العلاقة بين النادى وأسر الضحايا التى توترت بشكل كبير مؤخرا، كما أن مجلس الإدارة نما إلى علمه ايضا الرفض القاطع لأسر الضحايا لعودة النشاط الكروى وإقامة مباراة السوبر بين الأهلى وإنبى فى الثامن من سبتمبر المقبل فى ظل عدم القصاص لابنائهم، خاصة ان القضاء مازال ينظر القضية وتم تأجيلها لعدة جلسات ويحاول الأهلى بشتى الطرق اقناع أسر الضحايا بمباركة عودة النشاط، خاصة ان مجلس الإدارة يحاول بشتى الطرق استعادة حقوق الشهداء، خصوصاً أن هناك انتقادات كبيرة وجهها اسر الضحايا للعامرى فاروق وزير الرياضة الجديد وعضو مجلس إدارة الاهلى السابق الذى يقاتل من أجل عودة النشاط رغم انه تولى ملف الدفاع عن أسر الشهداء فى السابق واتفق أسر الضحايا على أن الوزير كان لابد ان يجلس معهم لاستطلاع آرائهم فى عودة النشاط الكروى من جديد بدلاً من الانجراف وراء رغبات الاندية التى تضغط بقوة لعودة النشاط الكروى لتعويض خسائرها.

 

استطلاع الرأى - رياضة

من سيفوز ببطولة دوري أبطال أوروبا

ريال مدريد 31.3 %
ليفربول 68.7 %

أهم الاخبار