رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

طوارئ فى منتخب الفراعنة استعدادًا لموزمبيق

رياضة

الاثنين, 28 مايو 2012 10:39
طوارئ فى منتخب الفراعنة استعدادًا لموزمبيقالمنتخب الوطنى
كتب - صبري حافظ:

دخل المنتخب الوطني مرحلة الاستعداد النهائي لأولي الاختبارات الرسمية للجهاز الفني الحالي بقيادة الأمريكي بوب برادلي ومعه ضياء السيد المدرب العام وزكي عبدالفتاح مدرب حراس المرمي أمام موزمبيق «الجمعة» المقبل في بداية مشوار تصفيات كأس العالم.

ويكثف الجهاز الفنى من الجرعات التدريبية منذ انتقاله من القاهرة إلي الإسكندرية والإقامة بجوار ستاد برج العرب الذي ستقام عليه المباراة عقوبة من الاتحاد الدولي بإقامة أول مباراتين في تصفيات كأس العالم خارج القاهرة بمائتي كيلو متر علي خلفية ما حدث لبعثة الجزائر أثناء خروجها من مطار القاهرة وهي تستقل

الأتوبيس متجهة إلي فندق الإقامة قبل اللقاء المصيري 14 نوفمبر 2009.
وشارك في المران جميع اللاعبين بعد دخول الثنائي المحترف محمد زيدان وحسني عبدربه بماينز الألماني واتحاد جدة السعودي للمران أمس وأديا بقوة ومعهما أحمد الشناوي حارس المرمي القادم من فرنسا بعد أدائه مباراتين مع المنتخب الأوليمبي في الدورة الودية الدولية بتولون الفرنسية أمام هولندا وتركيا.
ركز برادلي ومعه ضياء السيد علي تقسيم اللاعبين إلي مجموعتين دفاعية وهجومية ويتولي المدير الفني المجموعة الهجومية
وطالبها بسرعة إنهاء الهجمة من لمسة واحدة وفتح اللعب علي الأجناب مع قيام لاعبي الوسط المدافع مثل محمد شوقي وأحمد حسني وحسني عبدربه وإبراهيم صلاح وأحمد خيري بالتسديد من مسافات بعيدة، وتولي ضياء القيام بإلقاء تعليمات للمدافعين، خاصة العمق في ألعاب الهواء والكرات العرضية من الأجناب، خاصة مع طول قامة مهاجمي موزمبيق بعد متابعة شرائط للمنتخب الموزمبيقي الأخيرة في تصفيات الأمم الأفريقية 2012 بعد أن لاحظ برادلي وجود أخطاء دفاعية صارخة في معسكري السودان والإمارات، خاصة من الثنائي محمود فتح الله وأحمد سعيد «أوكا».
وشدد برادلي وضياء علي التمركز الجيد من المدافعين والتغطية السليمة والتفاهم بين حارس المرمي والدفاع، خاصة أن أي هدف مبكر في مرمي المنتخب قد يؤثر علي المعنويات.


 

أهم الاخبار