رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

اضبط .. 66 مليون جنيه للمشاركات الرياضية الوهمية

أخبار رياضية

السبت, 05 مارس 2011 20:57
كتب – علي البحراوي :

وسط الازمات المالية الطاحنة التي تعيشها مصر ، رصدت اللجنة الاولمبية المصرية برئاسة محمود احمد علي مبلغ 66 مليون جنيه للاتحادات الرياضية في اطار استعدادها للارتباطات القادمة وهي دورة الالعاب الافريقية بموزمبيق والالعاب العربية في الدوحة والدورة الاولمبية في لندن 2012 رغم ان جميع المشاركات لم يتحدد موقف مصر منها في ظل توقف الانشطة الرياضية منذ اندلاع ثورة الشباب في 25 يناير الماضي

والمطلوب اعادة النظر في المبالغ التي اقرتها اللجنة الاولمبية حتي لايستمر مسلسل اهدار المال العام الذي عانت منه مصر في ظل

النظام البائد خاصة ان مسألة المشاركة في البطولات غير واضحة وبالتالي الاستعداد لها لن يكون ذو جدوي والاموال التي سيتم انفاقها خلال هذه الاستعدادات ستضيع علي مصر

كما ان هذه الاتحادات لم تضع

خططا محددة للاستعداد لهذه المشاركات بما يعني ان النتائج المتواضعة والمراكز المتأخرة في مختلف اللعبات ستستمر وبالتالي لاداعي للمشاركة واهدار المال ويكفي ما اهدرته الرياضة المصرية في السنوات الماضية

اللجنة الاولمبية رصدت 4 ملايين جنيه لاتحاد كرة اليد و3 ملايين و600 الف جنيه للمصارعة و3 ملايين لكل من السلة والطائرة والعاب القوي والتايكوندو والجودو والملاكمة والبلياردو وهي مبالغ ضخمة لم تحصل اللجنة الاولمبية مقابل تخصيصها علي وعد من أي اتحاد بتحقيق ميدالية اومركز متقدم بما يلزم محاسبتها في حالة الاخفاق حتي لا تضيع الاموال هدرا

ورصدت ايضا 2 مليون و500 الف جنيه لكل من السلاح والجمباز و2 مليون

لكل من الرماية والقوس والسهم والفروسية والسباحة والكاراتيه والدراجات وهي ايضا اتحادات ليس لها أي بصمة حقيقية ولاتتناسب المعسكرات الخارجية التي تتوفر لها مع النتائج التي تحققها في المشاركات الدولية او العربية والافريقية التي تخوضها

ورصدت اللجنة الاولمبية مليون و800 الف جنيه لرفع الاثقال الذي يعاني من مشاكل بالجملة ويتم التحقيق مع رئيسه الدكتور محمود شكري بعد ان وجهت له الكثير من الملاحظات المالية والادارية والفنية رغم انها ارتكبت علي مراي ومسمع المهندس حسن صقر رئيس المجلس القومي للرياضة الذي كان شكري احد المقربين منه

كما رصدت اللجنة مليون و500 الف جنيه لكل من الريشة الطائرة والتنس والخماسي الحديث ومليون و250 الف جنيه للاسكواش ومليون جنيه لكل من كمال الاجسام والشطرنج

كل هذه الاموال التي تم رصدها رغم توقف الانشطة الرياضية والمحاولات المخلصة لايقاف نزيف الاموال المهدرة تؤكد ان اللجنة الاولمبية ماتزال تعمل بالطريقة السابقة او انها تعمل في بلد اخرولم تسمع عن ثورة الشباب ولا ميدان التحرير

 

أهم الاخبار