رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

الألتراس يستعد لمواجهة جديدة مع الحكومة

رياضة

الخميس, 22 مارس 2012 12:20
الألتراس يستعد لمواجهة جديدة مع الحكومة
كتب – محمود خميس:

دعت روابط مشجعى الأندية وعلى رأسها ألتراس أهلاوى ووايت نايتس الزمالك وألتراس ديفلز على موقع التواصل الاجتماعى «فيس بوك» لمظاهرة مليونية غدا أمام دار القضاء العالى للمطالبة بحقوق ضحايا أحداث مجزرة ستاد بورسعيد عقب مباراة المصرى والأهلى بالدورى الممتاز.

وأعلن الألتراس أنهم لن يتراجعوا حتى يتم القصاص من مرتكبى المجزرة مبدين رفضهم لأى عقوبات على المصرى ما لم يتم القصاص من المجرمين.
الغريب أن مؤسس صفحة الألتراس على «فيس بوك» دشن عليها تعليقا بقوله: «بكرة هتعرفى يا حكومة» وذلك عقب اجتماع الدكتور كمال الجنزورى رئيس مجلس الوزراء منذ أيام بمسئولى الأندية فى حضور اللواء محمد إبراهيم وزير الداخلية والدكتور عماد البنانى رئيس المجلس القومى للرياضة وأنور صالح رئيس اللجنة التنفيذية لاتحاد

الكرة ونواب مجلسى الشعب والشورى عن بورسعيد لبحث العقوبات على المصرى وسبل إقامة الدورة التنشيطية البديلة عن الدورى الممتاز بعد إلغائه.
ورفض الحضور الإعلان عن العقوبة وألقوا بالكرة فى ملعب اتحاد الكرة الذى قرر بدوره تأجيل توقيع أى عقوبات على المصرى وتأجل البدء فى الدورة التنشيطية لحين الحصول على موافقة الأمن بعد تهديدات الألتراس بمنعها.
وكشف الاجتماع عن أن الجميع يرفض الصدام مع الألتراس، فالأمن الذى كان يتدخل لإقامة وتأجيل بعض المباريات بالمسابقة قبل المجزرة  أكد أنه يبحث كيفية لعب الدورة  رغم أنها ستقام على ملاعب القوات المسلحة والبنانى الذى أقر بند الثمانى سنوات
فى الاتحادات والأندية كان وجوده فى الاجتماع فقط كشاهد عليه لتصل القضية إلى الجبلاية مرة أخرى والذى كان قد استنجد بالاتحاد الدولى «فيفا» للبحث عن مخرج لكن الأخير صدمه وأعلن أنه شأن داخلى.
مسئولو الجبلاية وقفوا عاجزين أمام قوة الألتراس فهم يريدون إقامة الدورة من أجل حقوق الرعاة لكنهم يخشون قوة روابط المشجعين لا سيما أن هذه هى المرة الأولى التى يتحد فيها ألتراس أهلاوى ووايت نايتس الزمالك على شىء واحد.
ومن المعروف أن الألتراس له مواقف كثيرة كانت له الغلبة فيها حيث اقتحم بعض المباريات رغم قرار إقامتها بدون جمهور ومن بينها مباراة الزمالك واتحاد الشرطة بالدورى الممتاز قبل إلغائه ومباراة الأهلى مع الداخلية أيضا والتى دخل فيها الاستاد ورفض اقتحام الملعب كإنذار للمسئولين قبل أن تتوالى الكوارث ويتم إلغاء مباراة غزل المحلة والأهلى بسبب شغب الجماهير لنصل إلى مأساة بورسعيد التى راح ضحيتها أكثر من  شخصا دون ذنب لهم.

 

أهم الاخبار