رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

الأندية وافقت على التقسيط.. «وبرضه مافيش فايدة»:

شيكات الزمالك.. بدون رصيد!!

رياضة

الخميس, 22 مارس 2012 10:24
شيكات الزمالك.. بدون رصيد!!ممدوح عباس
كتب - مصطفي جويلي:

يعيش مجلس إدارة نادي الزمالك برئاسة ممدوح عباس فى مأزق شديد بسبب تهديدات الأندية التي تعاقد النادي مع بعض لاعبيها قبل بداية الموسم الكروي أو في فترة الانتقالات الشتوية برفع دعاوي قضائية ضده بعد أن اكتشفت الأندية انها حصلت علي شيكات بدون رصيد.

البداية كانت عندما فوض مجلس إدارة نادي الزمالك المعين الدكتور عبدالله جورج بإجراء مفاوضات بشأن طلبات حسن شحاتة المدير الفني للأبيض للتعاقد مع لاعبين جدد لدعم صفوف الفريق الأول  قبل بداية الموسم الكروي ولأن عبدالله جورج له خبرته الكبيرة في هذا المجال التي اكتسبها من والده جورج سعد كبير مشجعي الزمالك فقد نجح في إقناع الأندية لشراء اللاعبين بنظام التقسيط أو تسديد المبالغ علي دفعات ووافقت الأندية بعد أن تم الاتفاق علي مواعيد محددة لسدادها.

وبدأت مع مسئولي نادي مصر

المقاصة بهدف شراء مهاجم الفريق حسين حمدي مقابل 4 ملايين جنيه وحضر هذه المفاوضات والاتفاقات المحاسب عمرو الجنايني وطارق غنيم عضو المجلس المعين وتم الاتفاق علي تسديد المبلغ علي دفعتين وحصل نادي المقاصة علي شيكين قام بتوقيعهما طارق غنيم ومرت الأيام وشارك حسين حمدي مع الزمالك في المباريات ولكن لم يحصل نادي المقاصة علي جنيه واحد من الصفقة واضطر الابيض الاستغناء عن خدمات اللاعب مقابل نصف مليون جنيه.

وعاد إلي ناديه القديم المقاصة الذي أعاره بعد ذلك إلي تليفونات بني سويف ولم يدفع الزمالك حتي الآن هذا المبلغ الذي كان مقابل إعارة اللاعب لمدة ستة أشهر.
وأيضا اشتري الابيض من غزل المحلة صلاح سليمان

مدافع الفريق الأول لكرة القدم وتم الاتفاق علي شرائه بمبلغ ثلاثة ملايين ونصف المليون جنيه وسدد الزمالك جزءاً من المبلغ وقام بتقسيط الباقي علي دفعتين رغم مطالبة الغزل  بمستحقاته أكثر من مرة وتهديده باللجوء إلي اتحاد الكرة لإيقاف اللاعب والمطالبة بالعودة لناديه إلا أنه حتي وقتنا هذا لم يتم تسديد باقي المستحقات وشيكات المحلة بدون رصيد.

ونفس السيناريو تكرر أيضاً مع نادي الجونة الذي طالب بالحصول علي مستحقاته المالية من بيع لاعب خط الوسط نور السيد لنادي الزمالك مقابل أربعة ملايين ونصف المليون جنيه ورغم ان أحمد الصحيفي المشرف العام علي الكرة ذهب للنادي أكثر من مرة وأطلق التهديدات إلا أنه حتي وقتنا هذا لم يحصل نادي الجونة علي مستحقاته ولديه شيكات بدون رصيد..

وأيضا مازال مسئولو نادي إنبي يطالبون بمستحقاتهم من بيع اللاعب إسلام عوض لنادي الزمالك مقابل 6.5 مليون جنيه ويطالب نادي الإفريقي التونسي بمستحقاته من بيع لاعبه الكاميروني للزمالك مقابل 300 ألف دولار حيث لم يسدد الزمالك حتي الآن إلا نصف هذا المبلغ.

أهم الاخبار