رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

ثورة التحرير تهدد الأندية الشعبية

أخبار رياضية

الاثنين, 21 فبراير 2011 14:45

فى محاولة للسير على نهج ثورة الشباب انطلقت شرارة التغيير فى الوسط الرياضى وبخاصة داخل الأندية الرياضية سواء بالمطالبة برحيل رؤساء الأندية أو الاعتصامات التي حدثت مؤخرا للمطالبة برفع الأجور.

البداية كانت داخل نادي الزمالك، بعد أن اعتصم العاملون بالنادي للمطالبة برفع أجورهم وهو الأمر الذي وضع مجلس الإدارة في ورطة
حقيقية واستمرت الاعتصامات وانتقلت للنادي الأهلي لولا تدخل مجلس الإدارة لإنهاء الموقف للسيطرة على الأمور مع رفع الأجور.

وامتدت ثورة الغضب داخل الأندية الشعبية بعد أن طالب مسئولو نادي الأوليمبي برحيل أحمد عفيفي رئيس النادي واحتلوا غرفة الرئيس وشككوا في شرعية الرئيس

الحالي وهناك محاولات لعقد جمعية عمومية لسحب الثقة من عفيفي متهمينه بتزوير الانتخابات .

ونفس الحال في المنصورة بعد أن طالب أعضاء النادي الإطاحة بإبراهيم مجاهد في إشارة لوجود فساد داخل نادي المنصورة وتحركت المعارضة بجانب الأعضاء للتخلص من مجاهد.

وامتد الموقف للإسماعيلية بعد التحركات الأخيرة من جانب المعارضة للإطاحة بنصر أبوالحسن في إشارة لتغيير الأوضاع في مصر ويرغب اعضاء النادي فى وجود إدارة جديدة تكون قادرة على قيادة النادي.

 

أهم الاخبار