رئيس حزب الوفد

بهاء الدين أبو شقة

رئيس مجلس الإدارة

د.هانى سري الدين

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

الإعلام الرياضي "المتهم الخفى" في مجزرة بورسعيد

أخبار رياضية

الخميس, 16 فبراير 2012 15:24
الإعلام الرياضي المتهم الخفى في مجزرة بورسعيد

كشفت أحداث بورسعيد المؤسفة عن الوجه القبيح لمعظم البرامج الرياضية بعد أن تبارت فى إذكاء روح التعصب واشعال الفتنة بين ابناء الشعب الواحد سواء عن عمد او عن جهل!! وقد جاء تقرير لجنة تقصى الحقائق

بمجلس الشعب مؤكدا على تحمل البرامج الرياضية مسئولية ماحدث باستاد بورسعيد مع الأمن واتحاد الكرة والنادى المصرى وهيئة الاستاد.
وهناك أسباب عديدة تدفع تلك البرامج لارتكاب هذه الخطايا فى مقدمتها قيام لاعبى الكرة السابقين بتقديم هذه البرامج وهؤلاء يفتقدون الخبرة والحنكة فى مخاطبة الجماهير ومعالجة الموضوعات محور النقاش، ويغلب عليهم التعصب للأندية التى كانوا يلعبون لها وتظهر تلك العصبية فى أسوأ صورها عند تحليل المباريات والتعقيب على أحداثها، حيث ينحاز

هؤلاء لانديتهم بشكل فاضح ولا يتورعون عن لىَّ ذراع الحقيقة واحيانا يدخلون فى مهاترات مع ضيوفهم ومع من يتداخلون معهم هاتفيا تصل الى حد «الخناقات»!!

 

البرامج الرياضية " تحرق" مصر مصطفى عبده: الإعلام الرياضى يحتاج إلى تطهير
فريد: ساهمت فى شحن الجماهير عرابي: مصاطب الفضائيات خلقت العدوانية لدى الجماهير
طارق يحيى: تضخيم الأزمات أبرز الخطايا صدقي: ينفخون فى نار التعصب
«بصري»: فقدت الالتزام محمود بكر: خلعوا عباءة الحياد
لطيف: غير المؤهلين أفسدوا الرياضة فايز عريبي: "القلة" تشعل الفتنة

 

أهم الاخبار