رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

في مقدمتهم خربوش وصقر وأمين..

بلاغات الثوار أطاحت برءوس الفلول فى الرياضة

رياضة

الثلاثاء, 24 يناير 2012 22:37
بلاغات الثوار أطاحت برءوس الفلول فى الرياضة
كتب – محمود علي الدين:

أطاحت ثورة 25 يناير ببعض الفلول في الوسط الرياضي وإن كانت لم تنجح في القضاء علي كل الفلول نهائيا لان بعضهم منتخب وتحميه الجمعيات العمومية للهيئات والاندية والاتحادات التابع لها والبعض الآخر تحميه الاتحادات الدولية للالعاب المختلفة والتي تمنع التدخل الحكومي في الهيئات الرياضية.

ويأتي علي رأس هؤلاء الذين أطاحت بهم ثورة يناير صفي الدين خربوش رئيس المجلس القومي للشباب السابق والذي تولي المهمة خلفا له المهندس خالد عبدالعزيز.. وكان خربوش عضوا بلجنة السياسات بالحزب الوطني المنحل وقريبا من سوزان مبارك.. واتهمه البعض باهمال الشباب والسعي لإرضاء الهانم فقط.
وقد تقدم بالفعل منسق عام ائتلاف شباب مصر ببلاغ إلى المستشار عبدالمجيد محمود النائب العام ضد خربوش وطالب في البلاغ رقم 10797 بتطبيق قانون إفساد الحياة السياسية علي خربوش باعتباره أحد أقطاب الحزب الوطني المنحل الذي تولي رئاسة المجلس القومي للشباب في نهاية 2005.
وذكر أشرف عثمان مقدم البلاغ أن خربوش دأب خلال

6 سنوات وهي فترة رئاسته للمجلس علي الإهمال المتعمد في القيام بدوره الوظيفي في خدمة الشباب، رغم كونه المسئول الأول والأساسي عن الشباب، حيث عزف عن التواصل مع الشباب عدا شباب الحزب الوطني الذي سخر لهم جميع إمكانات المجلس القومي للشباب من برامج ورحلات وأنشطة وإقصاء أي شاب لا ينتمي للحزب المنحل.
وأكد البلاغ أنه أهدر الملايين في مشروع القراءة للجميع من خلال طبع كتب تمتلئ بها مخازن المجلس بدون الاستفادة بها، كما أصدر قرارا رقم 127 لسنة 2011 بتعيين مجلس إدارة جديد لجمعية بيوت الشباب من خارج أعضاء الجمعية مخالفا بذلك نص المادة 45 من القانون 77 لسنة 75.
وأضاف مقدم البلاغ أن خربوش ألغي العديد من الأنشطة والبرامج التي كان لها إقبال من الشباب، كما أنه قام بتعطيل العمل
بالقانون رقم 89 لسنة 1998 الخاص بالمناقصات والمزايدات وأسند جميع أعمال الإنشاءات والمشتريات والتغذية لجهات بعينها وبالأمر المباشر وبـأسعار تزيد علي أسعار السوق.
كما وقفت الثورة حائلا دون التجديد للمهندس حسن صقر رئيس المجلس القومي للرياضة.. والذي اتهمه الكثيرون بالتغاضي عن الفساد الذي استشري في الاندية والاتحادات.. كما اتهمه أحد أعضاء مجلس ادارة النادي الاهلي بانه من أهل الثقة وليس الكفاءة وصداقته القوية برئيس الوزراء الأسبق أحمد نظيف ووجوده فى لجنة السياسات بالحزب الوطنى المنحل هى التى جعلته على قمة الهرم الرياضى فى مصر لأنهم كانوا يريدون تكريس الرياضة المصرية وربطها بالسياسة لخدمة النظام.
كما منعت الثورة ايضا التجديد للواء عبد العزيز امين رئيس هيئة استاد القاهرة والذي كان يعتبر ان الرئيس المخلوع ولي نعمته وقال في حوار تليفزيوني علي الهواء مباشرة إن حب حسني مبارك في دمه لانه هو الذي عينه رئيسا لاستاد القاهرة وانه يعتبره وطنيا من الطراز الأول.
واتهم الكثيرون عبد العزيز امين بأنه كان الحارس الخاص لأبناء «الرئيس» فى الصغر، ثم الأمين على «أحفاده» خلال ممارستهما الرياضة، بالصالة المغطاة بالاستاد، لدرجة أنه كان يعطى تعليمات لأمن الاستاد بمنع تواجد أى شخص خلال تواجد نجلى علاء مبارك.

أهم الاخبار