رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

حسن مصطفى: "أنا مش فلول.. وماليش علاقة بجمال"

رياضة

السبت, 26 نوفمبر 2011 16:03
حسن مصطفى: أنا مش فلول.. وماليش علاقة بجمال د.حسن مصطفى

نفى الدكتورحسن مصطفى رئيس الإتحاد الدولى لكرة اليد فى حواره المطول مع جريدة الأهرام أن يكون واحدا من فلول النظام السابق, كما نفى وجود علاقة بينه وبين جمال مبارك نجل الرئيس السابق الذى كان يحضر مباريات كرة اليد بإعتباره مهتما بالرياضة والمنتخبات المصرية.

وأشار رئيس الاتحاد الدولى إلى أن علاقته بأنس الفقى وزير الاعلام السابق والمحبوس حاليا فى "طرة" كانت عادية باعتباره كان وزيرا للرياضة فى وقت ما, كما نفى حسن مصطفى فكرة ترشحة لرئاسة الاتحاد المصرى خلال الانتخابات القادمة، مؤكد أنه أغلق هذه الصفحة نهائيا, كما أشار إلى أن المنتخبات المصرية استفادت من وجوده رئيسا للاتحاد الدولى، وضرب مثالا على ذلك بمنتخب الشباب الذى شارك فى بطولة العالم الأخيرة باليونان والذى لولاه لتم شطبه من البطولة.

وجاء من حوار الدكتور حسن مصطفى مع جريدة الأهرام :

** لابد أن تكون البداية عن خلفية تفتيش منزلك ببازل بمعرفة السلطات المختصة أثناء وجودك بالقاهرة لتقبل العزاء في وفاة زوجتك ماجدة عز؟!
* " لابد أن تعرف أني العربي الوحيد الذي يترأس اتحاد دولي رياضي.. وهذا مصدر ضيق لكثيرين في أوروبا الذين يعتبرون كرة اليد تحديدا لعبة

أوروبية.. وتفتيش منزلي جاء بموافقتي بل وبرغبتي عندما سألني المحقق عبر الهاتف عن وجود خزينة في مكتبي فقلت لا إنها في المنزل ورحبت بتفتيشه لها واتصلت بسائقي في سويسرا ميشيل اسكابلينو وأطلعته علي الرقم السري للخزينة.. وأسفر هذا التفتيش عن لا شيء.

** هل تشعر بأن البعض يعتبرك من الفلول ولذا أصبحت مرفوضا من الشارع المصري؟
* " لم أحصل علي أي منصب حكومي حتي يمكن تصنيفي بأني من الفلول.. فأنا مصري ثم مصري ثم مصري.
وهل مازلت تفتخر بعلاقتك الطيبة بالرئيس السابق حسني مبارك, وتعتز بكونه قد ساعدك للوصول للمنصب الدولي المرموق؟!
" الدولة دعمتني وليس شخص الرئيس.. وأدين بالفضل الكبير للسفيرة دولت حسن سفيرة مصر في البرتغال عام2000  عندما تم انتخابي رئيسا للاتحاد الدولي لأول مرة.

** وهل صحيح أنك أول من فتح النافذة لجمال مبارك ليطل منها علي الحياة الرياضية في مصر؟
" * لم تكن لي أدني علاقة بجمال, ولكن البطولات الكبري التي كانت تقام في مصر كانت تشهد

حضور رئيس الجمهورية وأبنائه والوزراء وكبار المسئولين, وهذه أموررسمية لا يستطيع أحد أن يتجاهلها.

** وهل من الوارد ترشيح نفسك رئيسا لاتحاد كرة اليد المصري2012 ؟
* " لا.. هذه مرحلة وانتهت في حياتي, وأتمني التوفيق للجمعية العمومية في اختيار قيادات اللعبة القادمين.

** هل زرت صديقك أنس الفقي في السجن, خاصة أن العلاقة بينكما كانت وطيدة ـ حسبما تردد ـ إبان فترة وجوده وزيرا للشباب حتي إنه اخترع لائحة ما لاستثنائك وآخرين ليمنحك الحق في الترشيح إلي ما بعد الـ8سنوات؟
*بحكم التعامل كانت لي علاقة طيبة بجميع من تولوا الرياضة بداية من الأساتذة عبد العزيز الشافعي وعبد الحميد حسن وعبد الأحد جمال الدين وعبد المنعم عمارة.. وأظن أن التعديل في لائحة الفقي إن كان لصالح شخص ما.. بالتأكيد ليس أنا!

** العلاقة بالسلطة.. هل أفادتك؟
* لم تكن لي علاقة خاصة بالسلطة, ولكن علاقتي بها بدأت ومازالت تتسم بالندية والاحترام المتبادل فقد كنت لاعبا ثم أصغر مدرب للمنتخب المصري وعمري28 سنة وتدرجت في المناصب.. وطوال هذه الرحلة كنت أقول ما أراه صحيحا, وأحترم نفسي فيما أفعل, ولهذا احترمني الناس.

** يقال إن منتخبات اليد المصرية لم تستفد أبدا من وجودك علي رأس الاتحاد الدولي, خاصة في التحكيم؟!
* التحكيم في اللعبات الجماعية تقديري, ولا أحد يمكنه التحكم فيه.. أما عن المجاملات, فالذي شاهد سلوك الفريق المصري في بطولة العالم للشباب في اليونان سيكتشف أن الفريق قد تمت مجاملته كثيرا, وأن الجزاء العادل كان الشطب.

أهم الاخبار