رئيس حزب الوفد

بهاء الدين أبو شقة

رئيس مجلس الإدارة

د.هانى سري الدين

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

فاطمة سامورا .. إمرأة هزت عرش الكاف

رياضة

الثلاثاء, 24 نوفمبر 2020 16:15
فاطمة سامورا .. إمرأة هزت عرش الكاف

كتب - كريم عبدالمحسن:

أصدرت لجنة الأخلاقيات بالاتحاد الدولي لكرة القدم "الفيفا"، قرارًا رسميًا بإيقاف أحمد أحمد رئيس الاتحاد الأفريقي لكرة القدم "الكاف"، نظرًا لأن الملغاشي خرق عدة مواد في لائحة الأخلاقيات بالفيفا، وتحديدًا المواد 15 الخاصة بـ "واجب الولاء" للمؤسسة، والمادة 20 الخاصة بعدم تلقي هدايا أو خدمات، والمادة 25 الخاصة بسوء استغلال المنصب والمادة 28 الخاصة بسوء توزيع النفقات.

قرار الفيفا دمر أحلام أحمد أحمد في رئاسة الكاف بعدما كان ترشح للانتخابات المقرر إجراؤها في مارس المقبل، إلا أن إيقافه سيحرمه من الاستمرار على رأس القيادة في الكاف.

 

 

كيف بدأت الأزمة:

الأزمة بدأت عندما قدم عمرو فهمي السكرتير العام الراحل للكاف شكاوى لدى الفيفا ضد أحمد أحمد يتهمه فيها بالفساد في عدة نقاط تتمثل فيما يلي:

-      صرف رشاوى للاتحادات الأهلية في أفريقيا عبارة عن 20 ألف دولار لكل رئيس اتحاد بأوامر من أحمد أحمد، بجانب 80 ألف دولار لتطوير قطاعات الشباب وسفريات الفريق الأول

-      تكبيد خزينة الكاف مبلغ 830 ألف دولار تكاليف إضافية مقابل طلب معدات رياضية من إحدى الشركات الفرنسية رغم أن شركة بوما كانت ترحب بتوفير نفس المعدات بتكلفة تقل بقيمة ربع مليون دولار.

-      احمد أحمد تم اتهامه بالتحرش بـ4 موظفات وخرق القوانين

من خلال زيادة ممثلي دولة المغرب في الكاف

-      إنفاق اكثر من 400 ألف دولار على السيارات في مصر ومدغشقر

-      دفع 100 ألف دولار تقريبًا لإقامة رحلات عمرة للمسلمين من رؤساء الاتحادات الأهلية في أفريقيا، ورغم تأكيد أحمد أحمد أن رحلة العمرة كانت على نفقته الشخصية، إلا أنه سدد من تكلفتها 10 آلاف دولار فقط وأعادهم لخزينة الكاف دون سداد باقي المبلغ.

 

رد فعل أحمد أحمد:

بعد أيام قليلة من شكوى عمرو فهمي للفيفا ضد أحمد أحمد اتخذ الأخير قرارًا بإقالة عمرو فهمي من منصبه وتعيين المغربي معاذ حجي بدلًا منه، قبل أن يستقيل الأخير ويتم المغربي عبد المنعم باه بدلًا منه في مارس الماضي.

 

 

فساد أحمد أحمد مستمر:

وكشفت بعض الوثائق التي نشرتها وسائل إعلام عالمية ووكالات أنباء، عن وقائع فساد أخرى لأحمد أحمد، منها الحصول على بدلات بمبالغ كبيرة نظير السفر إلى روسيا خلال فترة كأس العالم رغم أنه كان يتواجد في بلده، ووصلت قيمة البدلات إلى 18 ألف و450 دولارًا نظير السفر لمدة 41 يومًا في

روسيا.

 

الفيفا يتحرك من أجل التصدي إلى أحمد أحمد:

لم يقف جياني إنفانتينو رئيس الفيفا مكتوف الأيدي أمام ما يحدث من أحمد أحمد، وأصدر قرارًا بتعيين السنغالية فاطمة سامورا الأمين العام للفيفا، مشرفًا على الكاف لمدة 6 شهور بدأت في أغسطس 2019 من أجل متابعة الأوضاع داخل الكاف والقيام بمهمة المراقبة المالية والإدارية داخل أورقة الاتحاد الأفريقي، على أن تسلم مسئولي الفيفا تقريرًا عن سير الأعمال في الكاف بعد نهاية مدة الإشراف.

 

 

ورغم قرار الفيفا إلا أن اتهامات الفساد لم تفارق أحمد أحمد وخاصة اضطهاده للمصريين من العاملين بالكاف حيث طرد عددًا كبيرًا منهم، مثل القائم بأعمال السكرتير العام عصام أحمد، ، والمديرة لشؤون الأفراد مروة فودة ومديرة المسابقات شيرين عرفة، ورئيسة إدارة السفريات أميرة جابر، ومدير التكنولوجيا والمعلومات طارق الديب.

 

من يقود دفة الكاف بعد إيقاف أحمد أحمد:

يستمر الكونغولي كونستانت أوماري النائب الأول لأحمد أحمد في رئاسة الكاف بشكل مؤقت الفترة الحالية، حيث كان يدير الكاف سابقًا بعد إصابة أحمد أحمد بفيروس كورونا، وحاجته لفترة تصل إلى 20 يومًا حتى يعود لمزاولة عمله قبل أن يصدر قرار إيقافه رسميًا.

أوماري كونستانت هو رئيس الاتحاد الكونغولي منذ عام 2005 ونجح في الفوز بآخر انتخابات لرئاسة الاتحاد عام 2017 ويستمر حتى 2021، وتم تعيينه في 2015  رئيسًا للجنة مكافحة العنصرية في الفيفا، وأصبح النائب الأول لأحمد أحمد في 2019 بدلًا من لأماجو بينيك رئيس الاتحاد النيجيري، حيث يتولى تنظيم اللجان الخاصة بأمم أفريقيا للمنتخبات الكبرى وكذلك الشباب ويتولى أيضًا إدارة نظام تراخيص الأندية.

 

أهم الاخبار