رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

الليلة.. منتخب مصر يتحدى الإصابات في مواجهة كينيا

رياضة

الخميس, 14 نوفمبر 2019 10:48
الليلة.. منتخب مصر يتحدى الإصابات في مواجهة كينيامنتخب مصر الأول
كتب - أحمد فاروق:

 

يخوض المنتخب الوطنى اختبارًا قويًا في السادسة مساء اليوم، الخميس، على ملعب برج العرب بالإسكندرية أمام كينيا، في افتتاح مشوار المجموعة السابعة بالتصفيات المؤهلة لبطولة كأس الأمم الأفريقية 2021، المقرر إقامتها فى الكاميرون.

 يدخل المنتخب المواجهة باحثًا عن تحقيق الفوز فى بداية مشوار تصفيات الكان وتقديم صورة جديدة للفراعنة بعد المستوى الضعيف فى بطولة أمم أفريقيا الماضية، والخروج من دور الستة عشر على يد جنوب أفريقيا، مما تسبب فى إقالة المدرب المكسيكى خافيير أجيرى واستقالة مجلس إدارة اتحاد الكرة، برئاسة هانى أبوريدة، وتعيين لجنة مؤقتة برئاس عمرو الجنايني.

 يبحث الفراعنة عن بداية قوية فى أول مباراة رسمية للجهاز الفنى الجديد بقيادة حسام البدرى الذى تولى المهمة، وخاض لقاءين وديين أمام بتسوانا وليبيريا، وفاز المنتخب بهدف من دون رد بعد أداء هزيل أثار قلق المتابعين.

 ويتسلح المنتخب الوطنى بالروح القتالية ودعم الجماهير فى أول مباراة رسمية لتحقيق الفوز على حساب كينيا، خصوصًا أن الفراعنة لديهم طموح كبير للمنافسة على لقب النسخة المقبلة وليس مجرد التأهل.

 يعانى المنتخب الوطنى من إصابات ضربت صفوفه، كان آخرها محمد صلاح، نجم ليفربول الإنجليزى، الذى وُجد فى المعسكر، أول من أمس الأول الثلاثاء، وخضع لفحص طبى مع الدكتور محمد أبوالعلا، طبيب المنتخب، ومحمد بركات، مدير المنتخب، وغادر المعسكر بعد أن تم تأكد عدم جاهزيته.

 خرج من المعسكر أيضًا حمدى فتحى، لاعب وسط الأهلى، وأحمد حسن، كوكا مهاجم سبورتينج براجا البرتغالى للإصابة، كما تحيط الشكوك بجاهزية حسين الشحات، صانع ألعاب الأهلى، للإصابة أيضًا التى تعرض لها فى ودية ليبيريا.

 واستبعد البدرى أيضًا 7 لاعبين من فريق بيراميدز

للخلاف مع إدارة النادى حول موعد إرسال لاعبيه الدوليين، هم: عبدالله السعيد وعمر جابر ورجب بكار ومحمد حمدى ومحمد فاروق وإسلام عيسى وأحمد أيمن منصور.

 ومن المرجح أن يعتمد البدرى على تشكيلة تضم الحارس محمد الشناوى، وأمامه رباعى الدفاع أحمد حجازى ومحمود علاء وأحمد فتحى وعبدالله جمعة، بينما يقود خط الوسط طارق حامد ومحمد الننى، وصانع اللعب محمد مجدى أفشة.

 ويقود خط الهجوم محمود حسن تريزيجيه وأحمد سيد زيزو، أو محمود عبدالمنعم كهربا، كجناحين وحسام حسن أو أحمد جمعة فى مركز رأس الحربة.

  على جانب آخر، واجه المنتخب الكينى أزمة حادة قبل قدومه إلى مصر بسبب عدم توفير موارد مالية للحضور إلى الإسكندرية قبل صرف الدعم المالى المخصص للفريق، ويعتمد المنتخب الكينى على قدرات لاعبيه الذين ظهروا فى بطولة أمم أفريقيا الماضية وخرجوا من الدور الأول ضمن المجموعة التى ضمت الجزائر والسنغال وتنزانيا.

 ويراهن المنتخب الكينى على خبرات قائده فيكتور وانياما لاعب وسط توتنهام الإنجليزى، بجانب المهاجم الخطير ميشيل أولينجا، الذى يلعب بالدورى اليابانى، وجيسى وير، مهاجم زيسكو الزامبى.

البريد المصري

اعلان الوفد

أهم الاخبار