رئيس حزب الوفد

بهاء الدين أبو شقة

رئيس مجلس الإدارة

د.هانى سري الدين

رئيس التحرير

د.وجدي زين الدين

جمال عبد الرحيم: صحة الصحفيين أهم من انعقاد الجمعة العمومية

أخبار وتقارير

الجمعة, 05 مارس 2021 13:17
جمال عبد الرحيم: صحة الصحفيين أهم من انعقاد الجمعة العموميةجمال عبد الرحيم

كتبت- إنجي طه، تصوير رشدي أحمد:

قال جمال عبدالرحيم، وكيل أول نقابة الصحفيين، والمرشح لعضوية المجلس، إن انعقاد الجمعية العمومية لنقابة الصحفيين مهم للغاية؛ لمناقشة أوضاع وهموم الصحافة والصحفيين، إلا أن حياة الصحفيين أهم كثيرًا من ذلك.

وطالب عبدالرحيم، خلال التسجيل بعمومية الصحفيين، جميع أعضاء الجمعية العمومية بضرورة اتخاذ كافة الإجراءات الاحترازية اللازمة حفاظا على صحتهم، مُشيرًا إلى أن مجلس النقابة قرر مخاطبة مجلس الوزراء ووزارة الصحة من أجل إقامة سرادق في شارع عبدالخالق ثروت وعقد لجان بداخله من أجل الحفاظ على صحة الصحفيين.

وتابع عبدالرحيم :" أتمنى من الجميع الحفاظ على صحتهم وحياتهم، من خلال ارتداء الكمامات والتباعد الاجتماعي، خاصة أن الخطورة أكبر على كبار السن، وأصحاب الأمراض المزمنة، وقد يتسبب الأمر في نقل العدوى للمنازل، وأهم شيء هو صحة الزملاء وأسرهم.


وكانت اللجنة المشرفة على انتخابات التجديد النصفي بنقابة الصحفيين، برئاسة خالد ميري، فتحت باب التسجيل في كشوف الجمعية

العمومية، في تمام العاشرة صباحًا.

ويستمر التسجيل في الجمعية العمومية حتى الـ12 ظهرًا، وفي حال عدم اكتمال النصاب القانوني يجرى المد بحد أقصى للثانية ظهرا لحين اكتمال النصاب بحضور 50% +1، من  الصحفيين المقيدين بجدول المشتغلين.

ويبدأ التصويت لاختيار النقيب وأعضاء المجلس من الثانية والنصف ظهرا حتى السابعة مساء، على أن يبدأ الفرز بعدها مباشرة.

ووفقا لقانون النقابة، تكون انتخابات أعضاء المجلس بالأغلبية النسبية للأصوات الصحيحة للحاضرين، وإذا تساوت الأصوات بين أكثر من مرشح يتم الاقتراع بين الحاصلين على الأصوات المتساوية، بينما يكون انتخاب النقيب بالأغلبية المطلقة للأصوات الصحيحة للحاضرين، فإذا أسفر انتخاب النقيب على عدم حصول أي مرشح على الأغلبية المطلقة للأصوات الصحيحة، أعيد الانتخاب بين المرشحين الحاصلين على أعلى الأصوات وتكون الإعادة

غدًا، وذلك تفعيلًا لقرار الجمعية العمومية لعام 2015، ويكون الانتخاب في هذه الحالة بالأغلبية النسبية، وعند تساوي الأصوات يقترع بين الحاصلين على الأصوات المتساوية.

ووفقًا للقانون، تنعقد الجمعية العمومية للانتخابات، اليوم 5 مارس، ويبدأ التصويت عقب اكتمال النصاب القانوني للعمومية، بحضور نصف عدد الأعضاء +1، في اللجان المُوزعة بمبنى النقابة، والمد ساعة ثم ساعة، وفي حال اكتمال النصاب القانوني، يبدأ الفرز وإعلان النتيجة بالقاعة الكبرى بالدور الرابع.

وفي حال الإعادة على منصب النقيب، تظل الجمعية العمومية في حالة انعقاد حتى انتهاء جميع عمليات فرز الأصوات، وتُجرى الانتخابات غدًا، على أن يبدأ التصويت من 3 عصرًا حتى 7 مساءً، وذلك باللجان المُوزعة داخل النقابة.

وفي حالة عدم اكتمال النصاب القانوني للجمعية العمومية، ينعقد الاجتماع الثاني لها بعد أسبوعين، يوم 19 مارس، ويكتمل النصاب القانوني بحضور ربع عدد الأعضاء، على أن يبدأ تسجيل الحضور من 10 صباحًا حتى 12 ظهرًا، والمد ساعة ثم ساعة أخرى، وذلك بالسرادق المُقام أمام مبنى النقابة، ويبدأ التصويت عقب اجتماع الجمعية العمومية في اللجان المُوزعة داخل مبنى النقابة، ثم الفرز وإعلان النتيجة بالقاعة الكبرى بالدور الرابع.

أهم الاخبار