رئيس حزب الوفد

بهاء الدين أبو شقة

رئيس مجلس الإدارة

د.هانى سري الدين

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

الأوقاف: الدعوة للفوضى خيانة.. و«الإفتاء»: الوعى هو الرهان الرابح

الأزهر يدعو الشعب المصرى للوقوف ضد محاولات زعزعة الاستقرار

أخبار وتقارير

السبت, 26 سبتمبر 2020 18:59
الأزهر يدعو الشعب المصرى للوقوف ضد محاولات زعزعة الاستقرارشيخ الأزهر
كتبت ـ سناء حشيش:

أشاد الأزهر الشريف بوعى الشعب المصرى فى تفويت الفرصة على كل من يخططون لزعزعة الاستقرار فى البلاد، مؤكدا ثقته فى قدرة الدولة على معالجة كافة قضاياها داخليا بما يحقق مصالح المواطن ويخفف أعباءه ويراعى احتياجاته.

ودعا الأزهر الشعب المصرى للوقوف صفا واحدا خلف الوطن وقياداته فى وجه دعوات زعزعة الاستقرار والإخلال بالنظام العام، وتفويت الفرصة على أصحاب الأجندات الخارجية المغرضة.

أكد الأزهر أن ما يتم إنجازه من مشروعات تنموية مختلفة على أرض الواقع لهو مؤشر واضح فى سير مصر نحو الاتجاه الصحيح الذى سوف يؤتى ثماره فى القريب العاجل بإذن الله على كافة الأصعدة.

أكد الدكتور محمد مختار جمعة

وزير الأوقاف أن الدعوة إلى الفوضى جريمة ترقى إلى حد الخيانة الوطنية من كل من شارك أو يشارك فيها أو يحرض عليها بأى وسيلة أو لون من ألوان التحريض، وقال الوزير فى تصريحات به لردع من يسعون فى الأرض فسادًا أو إفسادًا أن الإسلام شرع حد الحرابة، ردعًا لكل من تسول له نفسه النيل من أمن المجتمع وأهله الآمنين، وطالب الوزير بضرورة أن يعامل دعاة الفوضى بمنتهى الحسم، مع كل من يثبت تورطه فى التحريض على الفوضى.

وأكد مرصد الفتاوى التكفيرية والآراء المتشددة التابع لدار الإفتاء المصرية أن وعى الشعب المصرى فى مواجهة محاولات الإخوان الإرهابية وأخواتها من الجماعات والتنظيمات الإرهابية لإثارة الفوضى ونشر الشائعات والأكاذيب؛ هو الرهان الرابح دائمًا لتحقيق الاستقرار ورفض التخريب وتفويت الفرصة على المتربصين بأمن واستقرار مصرنا الغالية.

 وأشار مرصد الإفتاء إلى أنه بين الحين والآخر تسعى جماعة الإخوان الإرهابية، وخلاياها النائمة، والمتآمرون على أمن واستقرار الدولة المصرية، إلى بث السموم والدعوات التحريضية المغرضة لنشر الفوضى والبلبلة فى البلاد، فى إطار مخططاتها لتنفيذ الأجندات والمؤامرات الخارجية التى تستهدف أمن واستقرار البلاد، وإثارة العنف، والترويج لتعطيل مصالح العباد، وتقويض قدرة الدولة على البناء والتنمية، مشيرا إلى أن القيادة السياسية تراهن دائمًا على وعى وإدراك الشعب المصرى لهذه المؤامرات والمخططات الخبيثة التى لا يراد من ورائها سوى نشر الخراب والدمار فى البلاد.

 

أهم الاخبار