رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

حمدى بخيت: نجاح مرسى خطورة على الأمن القومى

الرئاسة

السبت, 23 يونيو 2012 09:20
حمدى بخيت: نجاح مرسى خطورة على الأمن القومىاللواء حمدى بخيت الخبير الاستراتيجى
كتب – مروان أبوزيد:

قال اللواء حمدى بخيت، الخبير الاستراتيجى:"إنه ليس من عمل المشير حسين طنطاوى، رئيس المجلس العسكرى، أن يخرج ليلقى بيانا على الشعب، موضحا أن البيان الذى أصدره المجلس اليوم خرج بشكل جيد، واعتبر أن البعض يعقب على خطاب أعضاء الجلس العسكرى من خلال الإصبع والأعين وحركات الجسم".

وأضاف "بخيت" خلال لقائه بأحد برامج "قناة الحياة" مساء أمس الجمعة: "المجلس العسكرى التزم بضبط النفس خلال الفترة الماضية"، مشيرا إلى أن المجلس يقف على مسافة واحدة من الجميع ولا يعقد صفقات مع أحد.
واتهم الإخوان أنهم ليسوا لديهم توجه ثابت وهى متغيرة وفق مصالحهم، كاشفا عن أنه شاهد مجموعة

تجمع "دم" فى بعض المساجد، معتبرا أن الميدان لا يحسم نقاشا على شىء، وهناك محاولات للفوضى، مؤكدا أن القرارات التى اتخذت خلال الفترة الماضية لا تتنقص من صلاحيات الرئيس الجديد.
وأوضح أن المظاهرات فى التحرير هى استباق لكى لا تكون نتيجة انتخابات الرئاسة ليست فى صالحهم، وتساءل: "كيف يضمن سرية ملفات الأمن القومى المصرى وهناك رئيس يتبع حزب يتبع تنظيم عالمى للإخوان؟"، مطالبا مرسى بأن يحل جماعة الإخوان إذا أصبح رئيسا، معتبرا أن نجاح مرسى فيه خطورة على الأمن القومى.
وقال: "دون حل جماعة الإخوان أو إخضاعها للقانون سندخل إلى طريق مسدود"، موضحا أن مؤتمر مرسى ليس تجميعا للقوى السياسية ولكن للشخصيات العامة التى تريد أن تظهر، وهاجم حمدى قنديل، وقال: "هو مع مين البرادعى ولا مرسى".
وأضاف: "إن ما يحدث فى الميادين هو حشد وتعبئة وليس لتشكيل جبهة وطنية"، مشددا على أن المجلس العسكرى لا ناقة له ولا جمل فى اختيار الرئيس المقبل.
وطالب بأن تحترم وجهة نظر المحكمة الدستورية العليا فى حل البرلمان، مشيرا إلى أن الإخوان تقود الأمة إلى التهلكة، ومن يحتشد فى الميادين ليس الأمة.
وقال: "إن تكرار سيناريو 54 يتوقف على تعامل الإخوان مع الأحداث الجارية"، مستبعدا استحالة أن يتم فرز 97% من اللجان حتى 4 فجرا، معتبرا إعلان حملة محمد مرسى، فوزه يأتى استباقا وتهيئة الرأى العام لهم.