رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

إبراهيم: عقوبات لمن يرتدى ملابس عسكرية أو شرطية

الرئاسة

السبت, 16 يونيو 2012 13:25
إبراهيم: عقوبات لمن يرتدى ملابس عسكرية أو شرطيةاللواء محمد ابراهيم وزير الداخلية
القاهرة - أ ش أ:

حذر اللواء محمد ابراهيم وزير الداخلية من أن أى شخص يرتدى ملابس عسكرية أو شرطية وليس من الشرطة أوالجيش سيتخذ ضده الاجراءات القانونية الرادعة .

واوضح وزير الداخلية فى تصريحات له خلال تفقده لغرفة العمليات التى اقامتها وزارة الداخلية لمتابعة سير العملية الانتخابية أن أجهزة الامن تلقت معلومات باعتزام مجموعة من الاشخاص ارتداء ملابس عسكرية او شرطية و حملهم مستندات وبطاقات تشير إلى انهم من الجيش او الشرطة وارتكاب اعمال عدائية بالبلاد، مشددا على انه سيتم مواجهتهم بشكل حاسم ورادع.
واكد وزير الداخلية انه تم اتخاذ إجراءات أمنية مشددة لتأمين كافة المنشآت والمرافق الحيوية والمواقع الشرطية والعسكرية فى الدولة لضمان مواجهة اى اعتداء عليها.
وردا على سؤال لمندوب وكالة أنباء الشرق الأوسط حول ما يثار عن

استيراد كمية كبيرة من الاقلام التى يزول حبرها سريعا لتوزيعها على الناخبين لابطال اصواتهم، قال اللواء ابراهيم إن معلومات وردت بالفعل لوزارة الداخلية بهذا الشأن وتم على الفور مخاطبة اللجنة العليا المشرفة على الانتخابات الرئاسية باتخاذ اللازم، حيث قام التنبيه على المستشارين والقضاة المشرفين على اللجان الانتخابية بعدم استخدام المواطنين لاى اقلام خارج اللجنة او المقر الانتخابى اثناء قيامهم بالادلاء باصواتهم .
وأكد اللواء محمد إبراهيم وزير الداخلية هدوء العملية الانتخابية حتى الآن، مشيرا إلى انه لم يتم ضبط سوى بعض المخالفات الانتخابية البسيطة، حيث تم ضبط أردنى الجنسية يوجه الناخبين أمام إحدى اللجان الانتخابية بالموسكى،
وتحرير مذكرات ضد 3 مواطنين لقيامهم بتصوير بطاقات إبداء الرأى بالهواتف المحمولة ، فضلا عن اكتشاف حالة لظاهرة "البطاقات الدوارة" بالاسكندرية.
وناشد وزير الداخلية المواطنين بالتوجه إلى اللجان الانتخابية والادلاء بأصواتهم فى اطار من الشفافية والحيادية الكاملة لمشاركتهم فى صناعة تاريخ مصر الجديد عبر أول انتخابات رئاسية حرة تشهدها البلاد.
وأكد اللواء إبراهيم أن من سيأتى به صندوق الانتخاب رئيسا لمصر سيعبر عن إرادة المواطن المصرى وبالتالى فلابد من الاعتراف بشرعيته خاصة وانه سيأتى عبر انتخابات حرة ونزيهة.
وشدد وزير الداخلية على أن تأمين العملية الانتخابية لم يؤثر على الحملات الأمنية التى تشنها كافة القطاعات الأمنية بوزارة الداخلية بشكل يومى للتصدى للعناصر الاجرامية وتحقيق الانضباط بالشارع المصرى، لافتا إلى انه تم ضبط 3 سيارات محملة بالبضائع تم سرقتها بالاكراه وتمكنت الاجهزة الامنية من إعادتها بحمولتها، وكذلك ضبط شحنة من الأسلحة الثقيلة بمطروح تضمنت 8 بنادق آلية ورشاش وطبنجة و3 صواريخ حرارية مضادة للطائرات و9 ألغام أرضية .