رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

المصريين الأحرار: لا لدولة المرشد

الرئاسة

الثلاثاء, 29 مايو 2012 15:58
المصريين الأحرار: لا لدولة المرشد
كتبت- آيات عزت :

أعرب حزب "المصريين الأحرار" عن رفضه لسيطرة تيار أو جماعة بعينها على حكم مصر قائلا: "لا لدولة المرشد".

وأوضح الحزب فى بيان له اليوم الثلاثاء أن نتيجة الجولة الاولى من انتخابات الرئاسة تحمل في طياتها مخاطر تهدد بإقصاء قوى الثورة، وبعودة ممارسات الاستعباد القديمة ضد التيار

المدني الرافض لزواج السلطة بالثروة، أو تستر السلطة بالدين".
وأشار إلى أن النتيجة جاءت مخيبة لآماله وأحلامه وتطلعات المصريين في بناء الدولة المدنية الحديثة المتحررة من ثنائية الاستبداد الديني والعسكري.
وأوضح الحزب عن مخاوفه وقلقه العميق من خطر
احتكار تيار أو جماعة لكل السلطات بما يحمله ذلك من مخاطر تحويل مصر لدولة دينية يحكمها المرشدون والأئمة وأمراء الطوائف والمذاهب والمرجعيات العليا المقدسة.
مُحذرًا من محاولات عسكرة الحياة السياسية المصرية وإعادة إنتاج النظام القديم بكل ممارساته القمعية والأمنية.
وشدد على أن الحزب سيواصل النضال بالتنسيق مع جميع القوى المدنية لاستكمال أهداف ثورة 25  يناير والحفاظ على المكتسبات الديمقراطية التعددية للشعب المصري.