رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

جاءت عكس المعلن بأغلب مراكز الإسماعيلية

نتائج الانتخابات تكشف كذب حملات الدعاية

الرئاسة

الأحد, 27 مايو 2012 10:21
نتائج الانتخابات تكشف كذب حملات الدعاية
الاسماعيلية – ولاء وحيد :

كشفت نتائج الانتخابات الرئاسية غير الرسمية بمراكز ومدن الاسماعيلية فشل حملات الدعاية الانتخابية للمرشحين بالاسماعيلية, وأثبتت النتائج المعلن عنها من قبل اللجنة المشرفة على عمليات الفرز مدى التضخيم والتهويل الذي قاده مؤيدو المرشحين, ورفعت النقاب عن الحشد الدعائي المزيف  .

ففي مدينة الاسماعيلية والتي شهدت قبل الانتخابات بأسابيع مسيرات لجماعة الاخوان تعدت أطوالها أكثر من 10 كيلو مترات وحضر ما يقرب من 15 الف مواطن في مؤتمر دعم المرشح الاخواني محمد مرسي, جاءت النتائج لتصعد بالمرشح حمدين صباحي في مقدمة النتائج ليحصد المرشح 45 ألفا و856 صوتا في حين تراجع المرشح الاخواني ولم يحصل

داخل مركز ومهد دعوة الاخوان المسلمين سوى على 25 الفا و63 صوتا فقط .

ورغم أن حملات الدعاية التي نظمها مؤيدو صباحي لم يتعد عدد المشاركين فيها  200 مواطن, إلا أن النتائج التي حققتها بحصده اكثر من 45% من إجمالي أصوات الناخبين داخل المدينة يكشف ان الحملات الدعائية مهما بلغت قوتها او ضعفها لا تعبر عن الوضع الحقيقي.

وفي مدينة ومركز التل الكبير والتي خرجت قبيل الانتخابات الرئاسية في مظاهرات ومسيرات تنتقد وتستنكر دخول جماعة الاخوان المسلمين في السباق الرئاسي والدفع

بالدكتور محمد مرسي ليخوض الانتخابات الرئاسية على عكس تصريحات الجماعة السابقة, جاءت النتائج فيها لتصعد بنجم مرسي وتضعه الاول على قائمة المرشحين بنحو 16 الفا و306 أصوات ويحصد المرشح الاخواني داخل هذا  المركز الذي يستحوذ  على 40% من الكتلة التصويتية للناخبين على مستوى المحافظة .

وفي مركز ومدينة القنطرة غرب والتي اعلنت سابقا القبائل البدوية فيها تأييدها الكامل ومساندتها للمرشح عمرو موسى في مؤتمر انتخابي حضره اكثر من 10 الاف مواطن, جاءت النتيجة لتؤكد فشل الدعاية وادعاءات القائمين على الحملات الانتخابية بتصدر محمد مرسي المرشح الاخواني بأصوات 60% من اجمالي المشاركين في الانتخابات بنحو 11 ألفا و344 صوتا, ولم يحصل المرشح عمرو موسى من هذا المركز إلا على 5676 صوتا بنحو 20% تقريبا من إجمالي الاصوات التي أدلت باصواتها في الانتخابات.