شفيق: لا أمانع تولى الإخوان رئاسة الوزراء

الرئاسة

السبت, 26 مايو 2012 06:45
شفيق: لا أمانع تولى الإخوان رئاسة الوزراء
القاهرة - أ ش أ:

أكد الفريق أحمد شفيق المرشح لرئاسة الجمهورية أنه لا يجد أي غضاضة في أن يكون رئيس وزراء مصر المقبل من حزب الحرية والعدالة الحائز على الأغلبية البرلمانية وذلك ما لم يكن هناك أي نص بالدستور يحول دون ذلك.

ووجه شفيق - في تصريحات لبرنامج "منتهي الصراحة" الذي يقدمه الكاتب الصحفي مصطفي بكري على قناة "الحياة" الفضائية الليلة الماضية - الشكر للقوات المسلحة، مؤكدا أنها أدت ما عليها وهي حامية الحمي وأن صورة التعامل بين الدولة والقوات المسلحة سينظمها الدستور المقبل.

وأشار شفيق إلى أنه سيتم إعطاء الفرصة للشباب لينالوا ما يجب من استحقاق عن الثورة، مشبها دورهم في أيام الثورة الأولي بالخرسانة التي كانت الأساس للثورة.

وعن إمكانية استعانته ببعض المرشحين للرئاسة الذين لم يحالفهم الحظ بالفوز كنواب له في حالة فوزه بالرئاسة قال شفيق :"اعتقد أن المجموعة الرئاسية التي ستتولي معاونة الرئيس أو الحكم لجانبه

ستكون ممثلة لكافة طوائف المجتمع"، وتساءل :طالما كانت هناك وفرة في العدد والتنوع فلماذا لا تكون هذه المجموعة شاملة لأكبر عدد من أطراف المجتمع؟ وأن يكون كل منهم ممثلا لطائفة دون تحزب كأن يكون هناك بجواره مسئولا مسيحيا ومسئولة عن المرأة وأخر إسلامي وهكذا.

وأشار إلي أن أي قرار سيصدر عن مؤسسة الرئاسة سيكون بعد مشاركة كاملة وإبداء الرأي لكافة الأطراف المعاونة وأن الرئيس سيكون أخر المتحدثين باعتباره المنسق بين الأراء المطروحة.

 

واستنكر شفيق ما يردده البعض من أن انتخابه رئيسا لمصر سيعيد انتاج النظام السابق، واصفا هذا التعبير بأنه "عدائي" لا يقصد منه سوي الإساءة وأن العبرة ليست بإطلاق الصفات وإنما العمل.

 

وأكد أن برنامجه الانتخابي المعلن يؤكد على تحقيق أهداف الثورة في العيش والحرية والعدالة الاجتماعية، وأعرب عن أمله في أن يكون ما تم اليوم "نتيجة الانتخابات" فرصة طيبة لمصالحة وطنية كاملة بيننا جميعا.