الإسلامية بأسيوط: الكنيسة انحازت لشفيق ضد الثورة

الرئاسة

الجمعة, 25 مايو 2012 17:11
الإسلامية بأسيوط: الكنيسة انحازت لشفيق ضد الثورةالشيخ حمادة نصار
أسيوط ـ محمد ممدوح:

قال الشيخ حمادة نصار المتحدث الرسمي باسم الجماعة الإسلامية بأسيوط, إن المؤشرات الأولية لنتائج الانتخابات الرئاسة أثبتت أنّ التصويت جري علي أساس طائفي وأنّ الكنيسة وجهت الاقباط إلي التصويت لصالح الفريق أحمد شفيق.

وأشار المتحدث الرسمي للجماعة الاسلامية بأسيوط الى أنّ الكنيسة لم تكن مع الثورة

ولن تكون بل تعتبر الثورة بمثابة كارثة حقيقية لا تصب في مصلحة الكنيسة ولا شعبها, وتابع" عصر المخلوع هو العصر الذهبي الذي لن يتكرر والذي نجحت الكنيسة ومن يقف وراءها في استثماره علي أكمل وجه محققة
خلاله مكاسب, وهي تحاول جاهدة الآن لإعادة إنتاج هذا النظام في صورة أحد نظامه الأوفياء وهو الفريق أحمد شفيق ".
وأضاف نصار أن الدليل على ذلك حصول شفيق علي٤٠٠١ صوت في قرية العزية ذات الأغلبية القبطية بما يعني أن القوة التصوتية كاملة, ذهبت مع شفيق برغم من تنوع ثقافة المواطنين من جامعي ومثقف ومتعلم وأميّ لا يجيد القراءة والكتابة .