أنصار مرسى يعتدون على مراقب الجمعية المصرية

الرئاسة

الخميس, 24 مايو 2012 17:54
أنصار مرسى يعتدون على مراقب الجمعية المصرية
خاص - بوابة الوفد:

تعرض مراقب الجمعية المصرية لدعم التطور الديمقراطي في مدينة الطور بسيناء للضرب والسب علي يد أنصار المرشح الرئاسي محمد مرسي، وتحرر عن هذه الواقعة محضر رقم 353 لسنة 2012 اداري قسم طور سيناء.

ومن ناحيتها أدانت الجمعية المصرية حادث الاعتداء الذي تم علي احد مراقبيها، وأكدت انها سوف تقوم باتخاذ كافة الاجراءات القانونية في مواجهة الاعتداء علي مراقبها وتقدمت بشكوي للجنة الانتخابات الرئاسية، فضلا عن تحرير محضر بالواقعة.
وكانت قد بدأت وقائع الحادثة مساء امس الاربعاء بتواجد مراقب الجمعية المصرية لدعم التطور الديمقراطى عبد الغنى ابراهيم باللجنة رقم 4 بمركز اقتراع مدرسة رفاعة الطهطاوى مدينة طور سيناء محافظة جنوب سيناء وقد رصد المراقب قيام مندوب مرشح حزب الحرية والعدالة بتوزيع دعاية انتخابية تتضمن دعم علماء المسلمين للمرشح الدكتور محمد مرسي امام اللجنة وداخل مركز

الاقتراع، واثناء توثيق الانتهاك شاهده مندوب المرشح فتوجه اليه مع مجموعة من أنصار المرشح محاولين الاعتداء عليه،.. الامر الذي نتج عنه مشادات كلامية اسفرت عن تدخل رجال الامن المتواجدين لتأمين مركز الاقتراع وفض الاشتباك، وعند مغادرة المراقب مركز الاقتراع عاد إليه المندوب وادعي ان المراقب من انصار المرشح احمد شفيق وانه سوف يدلي بصوته لصالح هذا المرشح، فما كان من انصار مرشح الحرية والعدالة الا أن قاموا بالاعتداء عليه بالسب والقذف والضرب.
وفي صباح اليوم واثناء توجه المراقب الي مركز اقتراع مدرسة الامل بالطور لمتابعة العملية الانتخابية فوجئ بنفس انصار المرشح امام مركز الاقتراع واحدهم ينادى عليه قائلا: "انت لازم تتأدب" وتم الاعتداء عليه بالضرب وتمزيق ملابسه وتابعوه الى سيارته الخاصة واستولوا على ثلاثة أجهزة تليفون محمول كان يستخدمها لرصد وتوثيق المخالفات.