إصابات بمنيا القمح بسبب مشاجرات أنصار المرشحين

الرئاسة

الأربعاء, 23 مايو 2012 17:01
إصابات بمنيا القمح بسبب مشاجرات أنصار المرشحين
كتبت - شيرين يحيى وثناء عامر:

رصد اتحاد شباب الثورة ضمن حملة "مصر تراقب" تأخر القضاة في بعض لجان الاقتراع منها لجنة مدرسة اسماعيل فهمي بمدينة نصر في الحي العاشر وفي محافظة شمال سيناء بمدرسة الأحرار الابتدائية.

وفى محافظة المنيا، أكد محمد خلف الله عضو اتحاد شباب الثورة استبعاد خمسة قضاة من الاشراف علي الانتخابات في المحافظة خاصة في مركز ومدينة سمالوط ومنها اللجنة الانتخابية والتي مقرها مدرسة الزراعة بعد الشكاوي المتكررة من الناخبين.
بينما فى محافظة الشرقية، أكد الدكتور رضا شومان منسق الاتحاد بالمحافظة ومسئول غرفة العمليات الخاصة بالاتحاد أن

هناك دعاية وأجهزة كمبيوتر محمول أمام اللجان بشكل موسع من قبل أنصار الاخوان، موضحا وجود كشوفات رسمية بحوزة أنصار أحمد شفيق أمام اللجان بمركز مشتول السوق يقومون بتوجيه الناخبين.
واضاف ان هناك مشاجرة كبري نشبت بمركز منيا القمح بين أنصار الاخوان وانصار احمد شفيق مما أدي الي وقوع إصابات بين الطرفين بسبب الدعاية الانتخابية.
وأكد اتحاد شباب الثورة فى بيان له أن هناك اختراقات عديدة من انصار جماعة الاخوان المسلمين امام اللجان
في جميع المحافظات الست عشرة التي يقوم فيها الاتحاد بالمراقبة،  وهى: "الشرقية والفيوم والدقهلية ودمياط وأسيوط والبحيرة والاسكندرية والاسماعيلية وبورسعيد والمنيا والمنوفية والغربية وسوهاج والاقصر وسيناء" بالإضافة الي القاهرة، حيث استخدم فيه الاخوان أجهزة الكمبيوتر المحمول امام اللجان وبعض الملصقات وتوجيه الناخبين علي بعد أمتار من اللجنة وتوجيههم لمرشحهم, كما تم رصد موظفين من أعضاء جماعة الاخوان المسلمين ضمن اعضاء اللجنة الانتخابية في عدة محافظات.
كما رصد الاتحاد اختراقات لأنصار أحمد شفيق بالدعاية أمام اللجان بالسيارات الملصق عليها صوره الخاصة والتي تقوم بنقل الناخبين من انصار المرشحين.
وطالب الاتحاد بخروج عناصر القوات المسلحة والشرطة وعناصر الامن الوطني من داخل اللجان والمدارس والاقتصار علي التأمين خارج المدرسة وخارج اللجان .