قريتان بالقوصية تقاطعان الانتخابات لنقص الخبز

الرئاسة

الأربعاء, 23 مايو 2012 10:52
قريتان بالقوصية تقاطعان الانتخابات لنقص الخبزصورة أرشيفية
اسيوط – محمد ممدوح:

قرر أهالي قريتي بني ادريس والمنشاة الصغرى التابعتين لمركز القوصية بأسيوط التصويت في الانتخابات الرئاسية وامتنعوا عن الذهاب الى صناديق الاقتراع احتجاجا على نقص الخبز والمطالبة بتوزيع اسطوانات البوتاجاز بحسب قسائم الزواج وليست البطاقات التموينية.

وقال اسامة سعد احد اعضاء اللجنة الشعبية بقرية بني ادريس إن هناك اكثر من 700 اسرة ليس لديها بطاقات تموينية لانها متزوجة منذ عامين او ثلاثة

ولاتحصل على الاسطوانات بسبب عدم امتلاكها البطاقات، لافتا إلى ان الاسر التي تمتلك بطاقات تموينية لا تحصل سوى على اسطوانة واحدة شهريا وبعد وقوع العديد من الاشتباكات .
وأوضح باسم مرزق ان هناك بعض الاسر التي لديها بطاقات تموينية لم تحصل منذ 5 مارس الماضي على اي اسطوانات، متهما مدير ادارة
التموين بالقوصية بالفساد والفشل في اداء عمله الوظيفي، والمحسوبية مع اصحاب المستودعات، وانهم مازالوا تحت عباءة الحزب الوطني المنحل.
وتابع: "محافظ اسيوط امر لنا كتابيا بزيادة جوال 100 كيلو شهريا زيادة على حصة القرية من الدقيق بنحو 1000 رغيف الا ان ادارة القوصية رفضت اعطاءنا الدقيق للمخابز مؤكدين انهم سيقدمونه للقرية خبزا وليس دقيقا الا اننا لم نحصل منهم على دقيق او خبز، وقال "مرزق" إن عددا قليلا من الاقباط هم الذين ذهبوا الى التصويت نكاية في مرشحي التيار الاسلامي".