بعد دعايتهم بالتليفون وزجاجات المياه....

الأمن يطارد أنصار شفيق ومرسى بالخليفة

الرئاسة

الأربعاء, 23 مايو 2012 10:19
الأمن يطارد أنصار شفيق ومرسى بالخليفةأحمد شفيق - محمد مرسى
كتب- محمود فايد:

تواصل قوات الأمن من رجال الداخلية والقوات المسلحة مطاردتها لأنصار الفريق أحمد شفيق, المرشح لمنصب رئاسة الجمهورية ود.محمد مرسى المرشح المنافس بعد تعمدهم توجيه الناخبين نحو اختيار مرشحهيهما أمام لجان السيدة عائشة ومدرسة الحليمة الثانوية بحى الخليفة عن طريق "خديعة" زجاجات المياه.

وقامت قوات الأمن بإزالة بوسترات وصور الفريق أحمد شفيق ومحمد مرسى من أعلى مدرسة الحليمة الثانوية التجارية بنبن التابعة لحى الخليفة فى الوقت الذى طاردت فيها النساء التابعات لحزب الحرية والعدالة اللاتى تندس وسط طوابير النساء وتحسهن على اختيار د.محمد مرشح مرشح جماعة الإخوان المسلمين  فى الانتخابات الرئاسية.

وفى السياق ذاته هددت قوات الأمن أفرادا تابعين للفريق أحمد شفيق أمام مدرسة الخضيرى بحى الخليفة بإلقاء القبض

عليهم وتطبيق القانون عليهم فى حالة تكرارهم الدعاية الانتخابية لمرشحهم أو حث الناخبين على اختيار مرشح بعينه.

يضاف إلى ذلك قيام قوات الأمن برفع حالة الطوارئ أمام مقر اللجان ومطالبة من قام بالتصويت بالانصراف من أمام اللجنة بعد أن تم ضبط أحد الناخبين يحمل مطواة داخل مدرسة السيدة عائشة بالخليفة وتم إلقاء القبض عليه وتسليمه لضباط قسم الخليفة.

فى الوقت ذاته لاحظت فيه "بوابة الوفد" بعض أتباع حزب الحرية والعدالة القيام  باستخراج أسماء الناخبين عن طريق أجهزة التليفون المحمول وحثهم على انتخاب محمد مرسى بالإضافة إلى قيامه بخديعة رجال الأمن وتصوير أنفسهم بأنهم يقومون بتوزيع المياه على الناخبين عبر زجاجات المياه إلا أنهم يقومون بتوجيههم بالانتخاب لمرشح الإخوان.