بعد إصدار ميثاق شرف للرئيس

التحرير: انتخاب الفلول خيانة لدم الشهداء

الرئاسة

الأربعاء, 23 مايو 2012 10:01
التحرير: انتخاب الفلول خيانة لدم الشهداء
كتبت - دعاء البادى:

أعلن اليوم الأربعاء معتصمو ميدان التحرير مشاركتهم فى أول انتخابات رئاسية تجرى بعد ثورة 25 يناير.

وقال مصطفى رفعت، أحد المعتصمين بالميدان إن المعتصمين لم يتفقوا على مرشح بعينه لاختياره لكنهم أجمعوا على عدم انتخابهم أى من المرشحين المنتمين للنظام السابق.

واعتبر رفعت، أن انتخاب المرشحين المنتمين للنظام السابق، خيانة لدم شهداء الثورة، قائلا: "كيف ننتخب من شاركوا فى قتل الثوار ليقودوا البلاد بعد الثورة"؟.

وكان المعتصمون قد أصدروا ميثاق شرف يتضمن عددا من البنود، وطالبوا الرئيس المقبل الالتزام بها.

وشملت البنود تعيين عشرة محافظين ومثلهم وزراء من ثوار 25يناير، إلى جانب تخصيص ثلث المجالس المحلية لمن شاركوا بالثورة على أن يكونوا ذوى الكفاءة لتولى تلك المناصب، بالإضافة إلى 

تعيين مستشارين له.

وطالبوا بأن يكون أول قرار للرئيس القادم هو الإفراج عن كافة المعتقلين الذين ألقى القبض عليهم منذ ثورة 25يناير وحتى أحداث وزارة الدفاع الاخيرة، إلى جانب ضباط 8إبريل، والقصاص العادل لشهداء الثورة .

وقال علاء الإسكندرانى أحد معتصمى التحرير، إن المعتصمين اتفقوا على المشاركة فى الانتخابات، لافتا إلى وجود عدد قليل منهم دعا لمقاطعتها.
وأوضح أنه سيضطر إلى السفر لمحافظته الإسكندرية للإدلاء بصوته، مشيرا إلى ان معظم المعتصمين سيغادرون الميدان للمشاركة فى الانتخابات ثم يعودون مرة أخرة للاعتصام.

وأوضح خالد العبادى مقاطعته الانتخابات لعدم وجود مرشح يعبر عن الثورة بشكل حقيقى، موضحا أن تكاليف الدعاية الانتخابية مثلت عائقا أمام كثير من الكوادر الثورية لدخول سباق الرئاسة.