درّاج يحذر من تشويه مرشح الإخوان يومى الانتخاب

الرئاسة

الثلاثاء, 22 مايو 2012 19:10
درّاج يحذر من تشويه مرشح الإخوان يومى الانتخاب
كتب- محمد معوض:

حذّر د.عمرو دراج عضو الهيئة العليا لحزب الحرية والعدالة وأمين عام الحزب في الجيزة من خطورة ما ذكرته مصادر مقربة من الحزب من إعداد وسائل إعلامية شهيرة، حملة لتشويه المرشح الرئاسي للحزب خلال يومي الاقتراع "الأربعاء والخميس" 23-24 مايو الجاري، واختلاق وقائع غير صحيحة حول عدم الالتزام بفترة الصمت الانتخابي.

وقال درّاج في تصريح له إنّ عددا من أعضاء الحزب بالجيزة ضبطوا بعض الأشخاص انتحلوا صفة عضوية الحزب وقاموا بتوزيع مواد دعائية لمرشح الحزب لترصدها وسائل الإعلام، وقد قام الحزب بعمل محاضر في الشرطة لتسجيل هذه المخالفات.
وأفاد درّاج أن تلك الحملة غير مبررة وتصب في غير مصلحة الوطن، وبعيدة عن المهنيّة الحقيقية، وأنّ الحزب سيتخذ الإجراءات القانونية تجاه أيّ مخالفة من أي جهة سواء إعلامية أوحزبية، وأن الحزب ملتزم بالقانون في حملته الدعائية وطلب من جميع أعضائه الالتزام بقواعد الصمت الانتخابي.
وأوضح عضو الهيئة العليا لحزب الحرية والعدالة أنه سيتخذ الإجراءات القانونية الكاملة ضد مخالفات الآخرين. مطالبا وسائل الإعلام بتحري الدقة والالتزام بمثياق الشرف الصحفي، والبُعد عن ترويج شائعات لا أساس لها من الصحة، وتسهم

في إحداث البلبلة بين المواطنين مما يفسد أجواء الممارسة التاريخية التي ينتظرها المصريون منذ زمن طويل.
وحذّر درّاج في بيانه من استخدام أيّ من حملات المرشحين أشخاصا من الخارجين عن القانون والبلطجية لإفساد العرس الانتخابي، بعدما قالت مصادر إنّ أحد المرشحين التابعين لفلول النظام السابق قد قام بإعداد خطة لإفساد الانتخابات الرئاسية، حيث تواترت أنباء عن خطط للتواجد الكثيف لهم في بعض اللجان لافتعال أعمال شغب قد يؤدي إلى العنف، محمّلاً القوات المسلحة والشرطة المدنية مسؤولية حماية الانتخابات، التزاماً منها بتعهدها بإنهاء المرحلة الانتقالية بسلام.
وطالب دراج أعضاء الحزب بالالتزام الكامل بضبط النفس وعدم الاستجابة لأية استفزازات متعمدة من أي طرف مع الالتزام التام بكافة التعليمات واللوائح المنظمة للعملية الانتخابية.