سفيرالصين: نتابع الانتخابات الرئاسية عن كثب

الرئاسة

الثلاثاء, 22 مايو 2012 09:53
سفيرالصين: نتابع الانتخابات الرئاسية عن كثبسفير الصين لدى مصر سونغ ايقو
القاهرة - أ ش أ:

صرح سفير الصين لدى مصر سونج ايقوه بأن بلاده تتابع عن كثب انتخابات الرئاسة في مصر والتي تجرى لأول مرة في شكل ديمقراطي تسوده الشفافية بعد ثورة 25 يناير 2011 وتؤكد اهتمامها بتطوير العلاقات الصينية المصرية بشكل خاص والصينية العربية بوجه عام، خاصة أن هذه الدول تشهد ثورات تجعلها أكثر استقرارا وأقوى في المستقبل.

جاء ذلك خلال الصالون الشهري الذي عقد بمقر السفارة الصينية بالقاهرة لاستعراض أعمال الدورة الخامسة للمنتدى الوزاري الصيني العربي المقرر عقده في 31 مايو الجاري في تونس وعلاقات الصداقة بين الصين ومصر.
وقال إن هذه الدورة تعد الأولى بعد التغييرات

التي يشهدها العالم العربي من ثورات الربيع والأولى بعد إقامة علاقات التعاون الاستراتيجي الصيني العربي الذي تم التوقيع عليه في مايو 2011 في مدينة "تشين جين" بالصين.
وأكد أهمية هذه الدورة المقرر أن يشارك فيها وزراء خارجية الصين وغالبية الدول العربية والأمين العام للجامعة العربية والتي سيكون موضوعها الرئيسي تطوير علاقات الصداقة في المجالات المختلفة بعد توقيع اتفاقية التعاون الاستراتيجي على أسس قوية ونطاق واسع.
وأشار إلى أن المنتدى سيتناول بحث توسيع التعاون بين الصين والجانب العربي من أجل تنمية
الموارد في مجالات الصناعات النفطية والسيارات وإنشاء المناطق الصناعية والصحة وفحص الجودة والتوقيع على مذكرة تفاهم في هذه المجالات إضافة إلى وجود تعاون مؤسسي لدفع التنمية وتدريب الكوادر العربية والاهتمام بالمجالات الثقافية والتقنية والإعلامية.
وأضاف أنه سيتم خلال هذه الدورة بحث الاستعدادات الخاصة بالاحتفال عام 2014 بالذكرى العاشرة لتأسيس المنتدي والذي يضم سلسلة من الآليات السياسية والاقتصادية والتجارية والثقافية ويعقد كل عامين بالتبادل بين الصين وإحدى الدول العربية.
ولفت إلى أنه سيتم في ختام أعمال الدورة الخامسة للمنتدى إصدار (إعلان تونس) و(برنامج العمل) لتعميق أسس التعاون والصداقة بين الجانبين .. موضحا أن تأسيس المنتدى عام 2004 من الجامعة العربية لم يأت بالصدفة فهو يجسد المكانة التاريخية لمصر في العالم العربي والأهمية الخاصة لها في تعزيز التعاون على الصعيدين الثنائي والمتعدد الأطراف.