إجراءات أمنية وتنفيذية لتأمين الانتخابات فى بورسعيد

الرئاسة

الاثنين, 21 مايو 2012 21:44
إجراءات أمنية وتنفيذية لتأمين الانتخابات فى بورسعيد
بورسعيد – عبدالرحمن بصلة :

أنهت غرفة العمليات إجراءاتها لتأمين الانتخابات الرئاسية فى بورسعيد حيث ترأس اللواء أحمد عبدالله محافظ بورسعيد كافة الاجتماعات التى تجرى بحضور اللواء سامح رضوان مديرالأمن واللواء عادل الغضبان الحاكم العسكرى، الذى أكد أن تأمين انتخابات الرئاسة لا تختلف عن الإجراءات التى اتبعت لتأمين انتخابات مجلسى الشعب والشورى، التى كانت بورسعيد خلالها أولى المحافظات أمنيًا أثناء عمليات التصويت والفرز، حيث لم تسجل بلاغات أو مخالفات داخل اللجان الانتخابية بالمحافظة.

كما رأس اللواء محمد فريد حجازي قائد الجيش الميداني اجتماعا لبحث الخطة النهائية لتأمين العمليات الانتخابية بمحافظات القناة وسيناء وحضره مساعد وزير الداخلية لمنطقة القناة وسيناء ومديرو الأمن والحاكم العسكري بكل محافظة، وقامت اللجنة العليا بمعاينة اللجان الإنتخابية وتم وضع خطط تأمينها من خلال الضوابط العامة للجنة العليا للإنتخابات.
أكد اللواء سامح رضوان مدير أمن بورسعيد أنه سيتم التصدي بكل حزم لأي محاولات للتأثير على سيرها أو الخروج على تعليمات اللجنة العليا للانتخابات ، وأنه يجرى حاليًا وضع اللمسات النهائية لتأمين عملية الإنتخابات الرئاسية داخل المحافظة وتم تقسيم المحافظة إلى عدة قطاعات وفق تقسيم الأحياء يشرف على كل قطاع أحد مساعدى المدير يعاونه مأمور كل قسم بالدائرة وعدد من الضباط

ومجموعات العمليات الخاصة وأفراد الشرطة السريين ، وأن أعمال المديرية ستتضمن تسليم بطاقات إبداء الرأى للمستشارين وكذا صناديق الإقتراع وذلك فى اليوم الأول يعقبه تنفيذ عمليات التأمين لمقرات اللجان من الخارج وبعد إنتهاء اليوم الأول يتم تأمين اللجان من الخارج بعد إنتهاء المستشارين من تشميع صناديق الإقتراع وتسليم المقرات فى صباح اليوم التالى إلى المستشارين.

ويتم إستئناف عمليات التأمين إلى أن تنتهى عملية التصويت بعدها يتم تأمين اللجان أثناء عملية الفرز لحين إعلان النتيجة داخل كل لجنة وتأمين المستشارين الى مقر اللجنة العامة بالمحافظة لتسليم أوراق إبداء الرأى والنتائج ، وأكد "رضوان" ثقته فى وعى مواطنى بورسعيد وحرصهم على خروج عملية إنتخاب أول رئيس لمصر بالإرادة الشعبية بشكل حضارى نموذجى .
أكد الدكتور حلمى العفنى وكيل وزارة الصحة ببورسعيد أن المديرية رفعت حالة الطوارئ القصوى فى كافة المستشفيات والوحدات الصحية ومنع الإجازات وتوفيرالمخزون المناسب من الأدوية والمستلزمات الطبية وتوزيع 43 سيارة إسعاف مجهزة على كافة الأحياء والمناطق ..
وتشهد عمليات التأمين تنسيقًا مابين القوات

المسلحة والشرطة من خلال فرض سياج أمنى حول لجان التصويت وستخصص أماكن محددة خارج الكردونات الأمنية لمؤيدى المرشحين بما لا يخرج عن القواعد العامة للانتخابات ، وتشارك فى عملية التأمين مديريات الصحة والتعليم والشباب والرياضة والتى يشارك العاملون فيها لمراقبين داخل اللجان الإنتخابية ، وأشار إلى أن التعليمات مشددة لجميع الموظفين المشاركين فى عملية الانتخاب بأن يكونوا بعيدين عن الناخب ولا يؤثرون عليه .
وقد أعلن قسم المعلومات والتوثيق بمديرية أمن بورسعيد أن عدد اللجان الإنتخابية والمقرات والناخبين فى بورسعيد لإنتخابات رئاسة الجمهورية التى تجرى الأربعاء القادم بلغ عدد المقيدين بالجداول الإنتخابية ولهم حق الحضور والتصويت 436 ألفا و703 ناخبين وناخبات موزعين على 8 لجان عامة منهم 52430 فى بورفؤاد أول فى 8 مراكز انتخابية و3646 فى بورفؤاد ثان فى مركز إنتخابى واحد و34544 للشرق فى 5 مراكز و53112 للعرب فى 6 مراكز و76842 للمناخ فى 13 مركزا إنتخابيا  و60396 للضواحى فى 8 مراكز و136780 للزهور فى 15 مركزا و18953 للجنوب فى 7 مراكز بإجمالى 63 مركزا انتخابيا على مستوى المحافظة , كما بلغ عدد المقرات واللجان الفرعية 109 مقرات ولجان منها 12 فى بورفؤاد أول و1 فى بورفؤاد ثان و8 فى الشرق و14 فى العرب و19 فى المناخ و13 فى الضواحى و30 فى الزهور و12 فى الجنوب ..
وقد تم استبعاد المدارس التى تجرى فيها امتحانات الثانوية العامة والدبلومات الفنية من إجراء الانتخابات بها ودمج عدد من اللجان فى بعضها لضمان السيطرة والمراقبة ..