الحركات السياسية تطلق حملة "الثورة تراقب "

الرئاسة

الاثنين, 21 مايو 2012 11:02
الحركات السياسية تطلق حملة الثورة تراقب
خاص - بوابة الوفد

أعلن عدد من الحركات والقوى السياسية، عن إطلاق حملة "الثورة تراقب" للإشراف على مراقبة الانتخابات الرئاسية المقرر بدايتها في 23 مايو الجاري.

وتتضمن الحملة العديد من الآليات والفعاليات لمراقبة الانتخابات ورصد أي مخالفات تشوبها، حيث سيتم تشكيل غرفة عمليات مركزية في القاهرة تكون على اتصال دائم بفرق عمل أخرى في المحافظات التي

ستتولى بدورها الإشراف على العملية الانتخابية ورصد أي مخالفات سواء في اللجان أو خارجها.

كما سيتم التواصل الدائم بين غرفة العمليات المركزية وجميع وسائل الإعلام لإبلاغها بأي مخالفات حال حدوثها، لتفعيل الدور الإعلامي وفضح أي ممارسات غير قانونية.

كما تقدم الحملة في ختام

الانتخابات بعد انتهاء جولة الإعادة تقريرًا شاملاً لوسائل الإعلام حول جميع محطات العملية الانتخابية، وما حدث خلالها من تجاوزات ومن تعاون مع الحملة ومن وقف ضدها.

كما تؤكد القوى المشاركة في هذه الحملة، على أن فكرتها تأتي انطلاقًا من الحرص على نزاهة الانتخابات والشفافية وتفعيل دور الشباب في إطار العمل الشعبي البعيد عن النواحي الرسمية حيث إن الشعب هو المرجعية الأولى والأخيرة لنزاهة الانتخابات وليست التقارير الرسمية وحدها.