إعلان الإجراءات النهائية لعملية الانتخاب

الرئاسة

السبت, 19 مايو 2012 17:26
إعلان الإجراءات النهائية لعملية الانتخابالمستشار حاتم بجاتو
كتب – يوسف الغزالى:

أعلن المستشار حاتم بجاتو الأمين العام للجنة الانتخابات الرئاسية الاستعدادات النهائية للجنة لإجراء عمليات الاقتراع داخل لجان الانتخابات فى أنحاء الجمهورية, الأربعاء والخميس المقبلين.

وقال إن قانون انتخابات الرئاسة لا يشمل استبعاد أى مرشح من خوض الانتخابات الرئاسية فى حالة ارتكابه أى مخالفة, وأشار إلى أن اللجنة أمرت بمساعدة كل ناخب للتعرف على لجنته من خلال الاتصال برقم 140 للتليفون الأرضى و5151 للرسائل القصيرة.
وأكد بجاتو أن القانون لايعطى الحق لمرشحى الرئاسة الحصول على كشوف الناخبين فى الانتخابات الرئاسية على عكس البرلمانية, وأشار إلى توزيع القضاة على جميع اللجان مع مراعاة التقريب لمحل إقامتهم, لافتا إلى أن انتخابات الرئاسة ستتم فى دائرة انتخابية واحدة على مستوى الجمهورية.
وأشار إلى عدم تمكين الناخبات المنتقبات من الإدلاء بأصواتهن قبل الكشف عن وجوههن وأيديهن للتأكد من شخصيتهن.
وأضاف أنه سيتم تطبيق الإجراءات القانونية

فوراً على كل من يجبر بالدعاية لأى من مرشحى الرئاسة سواء داخل حرم لجان الاقتراع أو خارج مقار اللجان الانتخابية.
وأوضح تجريم ارتداء أى ملابس عليها صور أي من مرشحى الرئاسة أمام لجان الاقتراع حيث سيقوم أمين لجنة الأقتراع بإبلاغ رئيس اللجنة بأى مخالفة والتى سيقوم على إثرها بإبلاغ رئيس قوة تأمين لجان الاقتراع بالقبض على أى مخالف فوراً وإحالته للنيابة العامة.
وأشار بجاتو إلى تجريم تصوير عملية التصويت التى يقوم بها الناخب من تلقاء نفسه أثناء إدلائه بعملية التصويت منعاً للرشاوى الانتخابية التى تشترط على الناخب أن يصور تصويت الناخب أمام مرشح بعينه لضمان الحصول على الرشاوى المبرمة التى تؤثر فى تزوير إرادة الناخبين والتأثير عليهم.
وأضاف أنه سيتم وضع كشوف الناخبين داخل مقار أقسام ومراكز ونقاط الشرطة ومقار العمد والمشايخ فى القرى فى جميع المحافظات.
وأوضح أن اللجنة طبقت القاعدة الدستورية بوجود قاضٍ على كل صندوق لضمان نزاهة وحيدة العملية الانتخابية.
وكشف الأمين العام للجنة الانتخابات الرئاسية أن المحكمة الدستورية العليا قضت بعدم دستورية تعديل مادة الصوت الانتخابى المقررة فى قانون الانتخابات الرئيسية على عكس ما أثير من أن المحكمة ألغت فترة الصمت الانتخابى.
وأشار إلى أن بطاقات التصويت بها اسم الناخب ورقمه القومى ورموز وصور مرشحى الرئاسة التى يصعب تصويرها أو تزويرها.
ولفت إلى أن عدد الناخبين يبلغ 50 مليون او407 آلاف و266 ناخبا بينهم 586 ألفا, و804 ناخبين بالخارج وأن اللجان العامة 351 الفرعية 13 ألفا و97 لجنة فرعية وعدد المراكز الانتخابية 9334 مركزا، وقال إن المحرومين من إدلاء أصواتهم رجال الرقابة الإدارية والجيش والشرطة والوفيات والمحكوم عليهم.
وفى سياق متصل، أشار بجاتو إلى أن اللجنة الرئاسية وجهت دعوات لمفوضية الاتحاد الأوروبى ومفوضيات الانتخابية من جميع أنحاء العالم لإرسال مندوبين عنهم لمتابعة انتخابات الرئاسة فى مصر، مشيراً إلى حضور مندوبين من الاتحاد الأوروبى.